• "القوات الدولية".. محاولة "إسرائيلية" لنزع سلاح المقاومة

    لا تدّخر سلطات الاحتلال الإسرائيلي جهدا في سبيل محاربة المقاومة الفلسطينية والحد من قدراتها بشتى السبل والمخططات التي لا تخلو من خبث ومكر واضحين

  • أصحاب المنشآت المدمرة بغزة: التسول مصيرنا!

    وتقدر عدد المنشآت الاقتصادية المتضررة من العدوان الأخير على القطاع في 2014 بما لا يقل عن خمسة آلاف منشأة، ووصول قيمة الأضرار إلى 250 مليون دولار، ولم يعوض سوى أصحاب المنشآت ذات الأضرار التي تقل عن سبعة آلاف دولار فقط.

  • " الاستيطان".. السلطة تنتقده إعلامياً وتحرسه فعلياً

    لم تكُف السلطة الفلسطينية عن المطالبة إعلامياً بوقف الاستيطان الصهيوني في الضفة الغربية المحتلة، بينما في حقيقة الأمر لا تملك خيارات لمواجهته وتعمل على تأييده عملياً، عبر تمسكها بالمفاوضات والتنسيق الأمني وهذا ما تؤكّده المعطيات على الأرض.

  • "مؤتمر فلسطينيي الشتات" .. لم شمل للحقوق الفلسطينية

    تسعى السلطة الفلسطينية ومنظمة التحرير الفلسطينية لشيطنة أي مؤتمر فلسطيني لا يكون لها سهم فيه، في محاولة لإعلاء صوتها على أي صوت فلسطيني يرفض سياسات المنظمة القائمة على الاعتراف بدولة الاحتلال

  • رفض مصري فلسطيني لمقترح "إسرائيلي" للتوطين بسيناء

    لا تنفك دوائر السياسة المتعاقبة في الكيان الإسرائيلي عن التفكير والتخطيط للقضاء على الحلم الفلسطيني بالعودة وإقامة دولة مستقلة، حيث تطالعنا الأنباء بين فينة وأخرى عن بمقترحات سياسية تحمل في طياتها مخاطر جمّة على القضية الفلسطينية.

العدد: 1035

سيتم تجديده العام القادم بشكل أكبر

المبحوح: إعلان أسماء المسجلين "جدارة" نهاية الشهر الحالي
2014-01-27   08:24

الاستقلال/ سماح المبحوح


أكد مدير الإدارة العامة للتعاون والعلاقات العامة في وزارة العمل في حكومة غزة نبيل المبحوح أنه من المتوقع الإعلان عن أسماء الخريجين المسجلين في مشروع التشغيل المؤقت (جدارة ), نهاية الشهر الحالي.


وقال المبحوح في حديثه لـ" الاستقلال" إن أمر الإعلان عن الأسماء متعلق بالانتهاء من عملية التدقيق والتحقق من البيانات من قبل اللجنة الفنية المخصصة, بالتعاون مع الجامعات والكليات الموجودة في القطاع ".


وأضاف" بعد عملية إصدار القوائم المفرزة حسب التخصصات الجامعية, سيتم اختيار الخريج وفق نقاط سيحصل عليها, حسب العمر والحالة الاجتماعية والحاجة للعمل والمؤهل العلمي, عندها يتم فرز الأسماء المسجلة بشكل إلى وأمام الجميع "، لافتا إلى أنه سيتم الإعلان كل شهر عن دفعة جديدة  من الأسماء, حتى يتم الانتهاء من توزيع وفرز جميع المسجلين البالغ عددهم 10آلاف خريج , على المؤسسات العامة والوزارات.


وأوضح أن دور وزارة العمل يتمثل في عملية الإشراف والرقابة فقط , في حين تقوم النقابات المهنية والجهات المشغلة بعملية متابعة آلية عمل الخريج, حسب الشروط التي تم وضعها من قبل الوزارة.


وظيفة آمنه

 

وبين المبحوح أن المشروع المقر في موازنة الحكومة لعام 2014م, يهدف لتنمية قدرات الخريج الفلسطيني, عبر دمجه في سوق العمل الخاص والعام، الأمر الذي سيزيد من فرصه في الحصول على وظيفة آمنة ومستقرة في مجال تخصصه, في ظل تزايد نسبة البطالة والفقر بفعل الحصار وإغلاق المعابر.


وأشار إلى أن الوزارة  ستعمل على تجديد المشروع العام القادم بشكل أكبر , لضمان إيجاد فرص أخرى للخريجين الذين لم يتم استيعابهم في المشروع الحالي.


وهذا وكانت وزارة العمل في غزة عملت على استيعاب 5آلاف خريج لمدة 11شهر  خلال العام السابق , من المتوقع الانتهاء منه حسب العقود التي وقعت بين الخريج والجهات المشغلة.

التعليقات

مواضيع مميزة

أقلام وآراء

الصحافة العبرية

كاريكاتير

  • 2014-11-10

  • 2014-03-24

  • 2014-03-23

  • 2014-03-22

  • 2014-03-22

  • 2014-03-22

  • 2014-03-19

  • 2014-03-17

  • 2014-02-17