القدس

القدس: الكنيسة الأرثوذكسية تبيع 500 دونم من الوقف المسيحي لمستثمرين يهود القدس

القدس: الكنيسة الأرثوذكسية تبيع 500 دونم من الوقف المسيحي لمستثمرين يهود

كشف صحيفة 'كلكليست' الاقتصادية الاسرائيلية في عددها الصادر الثلاثاء، النقاب عن صفقة سماسرة أراض تابعة للكنيسة الأرثوذكسية بالقدس المحتلة، وبموجب هذه الصفقة تم نقل 500 دونم من أراضٍ وقفية تابعة للكنيسة إلى بلدية الاحتلال على أن تخصص الأراضي لمستثمرين ورجال أعمال يهود.

90 ألف يؤدون صلاة العيد في الأقصى القدس

90 ألف يؤدون صلاة العيد في الأقصى

أدى صباح الأحد نحو 90 ألف مسلم صلاة العيد في المسجد الأقصى، وسط قيود "إسرائيلية"، حسب دائرة الأوقاف الإسلامية.   وقالت دائرة الأوقاف في بيان، إن "عشرات الآلاف الفلسطينيين بدأوا بالتوافد إلى المسجد الأقصى منذ ساعات فجر اليوم".

في يوم القدس العالمي .. مطالبات بضرورة حماية المدينة المقدسة والمسجد الأقصى القدس

في يوم القدس العالمي .. مطالبات بضرورة حماية المدينة المقدسة والمسجد الأقصى

وبمشاركة القوى الوطنية والإسلامية انطلق الآلاف من أمام مسجد "أبو خضرة"  وسط مدينة غزة، وجابت شوارع المدينة، لتستقر أمام برج شوا وحصري، حيث كلمات المسيرة المركزية    حيث إلقاء كلمات القوى والفصائل الفلسطينية. رمزٌ للأمة مقرر لجنة القدس في المجلس التشريعي أحمد أبو حلبية وجه في بداية كلمته بالمسيرة الحاشدة رسالة للاحتلال، قائلاً: "ارحل عن أرضنا عن قدسنا عن فلسطيننا .. فالأرض والأقصى ملك لنا وللمسلمين". وقال: "إن بعض العرب والمسلمين الذين يلهثون وراء التطبيع مع الاحتلال، وقد تناسوا قضية القدس والأقصى لتمرير مشاريعه، لافتاً إلى أن قضية القدس تعد رمزاً للأمة العربية والإسلامية لا يمكن نسيانها أو التفريط بها. وطالب منظمات حقوق الإنسان بأن تتخذ القرارات المؤكدة على حقنا في المسجد الأقصى المبارك مستذكراً قرار "اليونسكو" الأخير الذي أكد أن لا علاقة لليهود في الأقصى، داعياً أهالي القدس المحتلة بالصمود والصبر ومواجهة الاحتلال ومخططاته التصفوية والعنصرية تجاه القدس وفلسطين.   أما عضو المكتب السياسي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين جميل مزهر، أكّد على قدسية ومكانة مدينة القدس المحتلة.  وقال مزهر في كلمة له باسم القوى الوطنية والإسلامية: "نقف اليوم لنحيي يوم القدس العالمي ونشكر ونثمن الدور الكبير الذي تلعبه الجهورية الإسلامية الإيرانية في دعم المقاومة الفلسطينية نصرة للقضية المركزية للأمة العربية والإسلامية".   وأضاف: "تشهد الساحات العربية في ذكرى يوم القدس العالمي تحديات كارثية في ظل محاولات مشبوهة للإدارة الأمريكية والاحتلال لشرعنة مخططاتهم ولفرض مزيداً من الهيمنة على القدس والمنطقة والأموال العربية والإسلامية وهذا ما كرسه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال زيارته للأراضي السعودية". وأشار إلى أن يوم القدس العالمي شكل صرخة في وجه العالم الظالم، مؤكداً على ضرورة تحمل الشعوب بمسؤولياتها التاريخية أمام حكامهم وزعمائهم لدفعهم تجاه فلسطين والقدس.   وشدد على أن شعبنا الفلسطيني والمنطقة اليوم أمام محورين لا ثالث لهما، "الأول يتمثل في الحق والمقاومة التي تصطف في جانبه إيران وقوى المقاومة والممانعة في سوريا ولبنان والعراق واليمن وكل المتشبثين بخيار المقاومة وطريق العودة والتحرير، أما المحور الثاني هو محور الاستسلام والخنوع التي تمثله الأنظمة العربية الرجعية".   ولفت إلى أن شعبنا سيواجه مخططات الاحتلال بمزيد من القوة والمقاومة والعمليات البطولية والوحدة الميدانية التي تمثلت في عملية "وعد البراق" الأخيرة في "باب العامود" بالقدس، مؤكداً على أهمية استعادة الوحدة الوطنية على قاعدة برنامج المقاومة لمواجهة التحديات والتصفية المشبوهة التي يتعرض لها المسجد الأقصى المبارك، وإنهاء معاناة شعبنا الذي يعاني تحت الحصار الإسرائيلي. حرب مستعرة من جهته، قال الأسير المقدسي المحرر فؤاد الرازم: "إن القدس تتعرض لحرب تستعر على أرضها ومساجدها وكنائسها وأهلها، فـ"إسرائيل" تستفرد بالأقصى والقدس وامتنا غارقة في الفوضى والتيه. وفي كلمة نيابة عن أهل القدس المحتلة، جدد الرازم العهد على نصرة القدس وعدم التخلي عن واجب الدفاع عنها. وتابع: "إذا أردنا أن نثبت عروبتنا وقدسنا وإسلامنا علينا مواجهة الاحتلال الإسرائيلي"، مشدداً على أن "أهل القدس جميعهم مشروع مقاومة، فهم خط الدفاع الأول عن فلسطين والأمة، وأن المقاومة باقية لا يضرها من خذلها ومتأهبة وعاقدة العزم على مواكبة القوة ومواصلة التحرير".

150 ألف موطن أدوا صلاة الجمعة الأخيرة من رمضان في الأقصى القدس

150 ألف موطن أدوا صلاة الجمعة الأخيرة من رمضان في الأقصى

المسؤول الإعلامي في دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة فراس الدبس قال إن نحو (150) ألف مواطن أدوا صلاة الجمعة بالأقصى، فيما أشار خطيب المسجد الأقصى الشيخ محمد حسين في خطبة الجمعة إلى وجوب إخراج صدقة عيد الفطر قبل حلول موعد صلاة العيد. وعدّ الشيخ حسين قدوم آلاف المصلين إلى المسجد، أنه تأكيد على أن المسجد للمسلمين وحدهم وتمسكهم بمسجدهم بمساحته كاملة، داعياً المصلين إلى القدوم إلى المسجد الأقصى في باقي أيام السنة. ولفت إلى أن إجراءاتت وقيود الاحتلال حالت دون وصول مئات آلاف المصلين إلى المسجد الأقصى.   وبينما شددت سلطات الاحتلال في إجراءاتها ضد المصلين القادمين من أنحاء الضفة الغربية وقطاع غزة بالإضافة الى مصلي مدينة القدس المحتلة، شهدت البلدة القديمة في القدس وأحيائها انتشاراً مكثفاً لقوات الاحتلال بالإضافة إلى انتشار عدد كبير منهم في محيط المسجد الاقصى، كما وأغلقت مداخل بعض البلدات المؤدية إلى المسجد الاقصى ومنعت المركبات من المرور.   وسمحت سلطات الاحتلال للرجال فوق سن الـ (40)  من حاملي هوية الضفة الغربية بالدخول إلى مدينة القدس دون تصاريح، إضافة إلى النساء من جميع الأعمار، والأطفال دون سن الـ (12) عامًا.

النخالة: يوم القدس هو يوم للوحدة في مواجهة الظلم والعدوان المتمثل بـ القدس

النخالة: يوم القدس هو يوم للوحدة في مواجهة الظلم والعدوان المتمثل بـ "إسرائيل"

هذا يوم القدس، بوابة السماء، التي أُسري بنبينا محمد، صلى الله عليه وسلم، إليها، حيث يخاطب الله عباده "سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى" في رسالة إلى البشرية، بأن أول بيت وضع للناس في مكة، مرتبط بالمسجد الأقصى، حتى يكون إيمان الناس، بحجم دفاعهم عن هذا الربط المقدس. ومهما علا الباطل، ومهما بلغ شأنه، فلن يستطيع أن يغير كلام الله سبحانه وتعالى، وقد أصبحت القدس وفلسطين جزءاً من عقيدتنا وديننا، كما الصلاة وكما الصيام، بل إن الجهاد لتحريرها هو فرض عين، وذروة سنام الدين. يوم القدس، هو يوم للذين يرون في "إسرائيل" وحلفائها، الذين يحمونها ويدعمونها ويوادونها، أعداء يجب مواجهتهم والتصدي لمخططاتهم، وليس التحالف معهم، ضد أعداء وهميين في الأمة. إن إسرائيل التي تحتل القدس، وكل من يقف معها، وعلى رأسهم أمريكا، التي تحمي إسرائيل، وبسلاحها يُقتل الشعب الفلسطيني وغيره من الشعوب العربية، هؤلاء هم أعداء أمتنا، وليسوا حلفاءها، وليسوا حماتها. إن يوم القدس، الذي نعتبره يوماً للوحدة في مواجهة الظلم، وفي مواجهة إسرائيل وعدوانها المستمر على الأرض والشعب والمقدسات، هو أيضاً يوم الفرز.. يوم يميز فيه الخبيث من الطيب، ويميز فيه من هو منحاز لفلسطين، ومن هو غير مهتم بها.. من هو مع فلسطين، ومن هو مع الكيان الصهيوني.. من هو مع القدس، ومن هو مع أورشليم! إننا في يوم القدس نقول: هذه قدسنا، لا أورشليم.. لن نساوم على ذرة من ترابها، ولن نفرط في شبر من أرض فلسطين. وإننا مستمرون في الدفاع عن أرضنا، وشعبنا، وحقوقنا الشرعية، التي لن تتغير بتغير الزمان، أو بتغير موازين القوى. وشعبنا الفلسطيني، الذي قدم الشهداء والتضحيات طيلة أكثر من مائة عام، ومازال يقدم، ليصر على بالتمسك بحقه في فلسطين، وبحقه في القدس عاصمة لها، بالرغم من كل الظروف الصعبة التي تحيط به، وبالرغم من المعاناة والخذلان، وكل محاولات تركيعه وتيئيسه، لإرغامه على التنازل عن حقه. فمن حصار غزة الإجرامي، إلى الاستيلاء المستمر على الأرض وتهويدها بالاستيطان في الضفة الفلسطينية، والقدس، التي تتعرض لمذبحة تهدف إلى تغيير معالمها، وطمس هويتها العربية والإسلامية، وتهجير أهلها المسلمين والمسيحيين الفلسطينيين، لتختفي القدس العربية الإسلامية، وتنبعث أورشليم عاصمة أبدية لكيان بني صهيون. في يوم القدس، ومعنا كل المؤمنين وكل شرفاء وأحرار العالم، نقول للصهاينة الغزاة المحتلين: نحن أصحاب الأرض، ونحن أصحاب الحق، ونحن أهل القدس وفلسطين، وأنتم عابرو سبيل، ومارون في زمن غفلة الأمة عن جرحها الغائر في فلسطين والقدس والمسجد الأقصى.

الجبهة الديمقراطية تدعو لإعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية  القدس

الجبهة الديمقراطية تدعو لإعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية 

جاء ذلك في ضوء ما أسمته استمرار سياسة تهميش وتقزيم دور المنظمة ومؤسساتها وإلحاقها بمؤسسات وإدارات السلطة وخلط الأوراق والأدوار وتعميق حالة الفراغ الدستوري واستشراء نزعات الانفراد والتفرد في الشأن وفي القرار الوطني بكل ما يترتب على ذلك من تداعيات ومحاذير وأخطار تحديداً في هذه المرحلة الصعبة في مسيرة نضالنا الوطني.    خاصة بعد أن أوغلت حكومة الاحتلال الإسرائيلي، مدعومة من أكثر الإدارات الأميركية انحيازاً لنهجها العدواني المعادي للسلام، في ممارساتها الاستيطانية التوسعية وسياستها العنصرية القائمة على التهويد والتطهير العرقي الصامت في القدس ومحافظتها وفي مناطق الأغوار الفلسطينية ومناطق جنوب الخليل وغيرها من مناطق الضفة الغربية المحتلة. وعبّرت في هذا السياق عن قلقها العميق من استسهال اللجوء إلى استخدام لغة المراسيم في إلحاق مؤسسات منظمة التحرير بمؤسسات السلطة دون مبرر أو مسوغ أو سند سياسي أو قانوني.   ودعت الجبهة إلى التوقف فوراً عن مثل هذه السياسة وهذه الممارسات وإلى احترام مكانة المنظمة ومؤسساتها باعتبارها جبهة وطنية متحدة في مرحلة تحرر وطني تحكم سياستها وتوجهاتها وقراراتها قواعد الشراكة الوطنية والديمقراطية التوافقية وباعتبارها هي وحدها المرجعية السياسية والدستورية لوزارات ومؤسسات وإدارات السلطة الوطنية الفلسطينية .    

القدس

"نتنياهو" يسعى للمصادقة على بناء 7 آلاف وحدة استيطانية بالقدس

وذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية أن ما يسمى مدير عام ديوان رئاسة الوزراء طلب من رئيس لجنة التخطيط والبناء ببلدية القدس المحتلة المصادقة على بناء آلاف الوحدات الاستيطانية بمستوطنات خارج "الخط الأخضر" (حدود 1967) بالمدينة.   ومن بين الوحدات الاستيطانية المقترحة بناء (3400) وحدة بمستوطنة "جيلو"، و (2190) بمستوطنة "هار حوماه"، و (920) وحدة في مستوطنة "بسغات زئيف"، و (500) وحدة في مستوطنة "رامات شلومو"، و(94) وحدة بمستوطنة "راموت". وكثّفت "إسرائيل" البناء الاستيطاني في الضفة الفلسطينية والقدس المحتلتين بشكل غير مسبوق منذ اعتلاء الرئيس الأمريكي "دونالد ترمب" السلطة في يناير الماضي، دون انتقاد من الأخير.

300 ألف مصل يحيون ليلة القدر بالمسجد الأقصى القدس

300 ألف مصل يحيون ليلة القدر بالمسجد الأقصى

أحيا نحو 300 ألف مصل فلسطيني "ليلة القدر" ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان المبارك في المسجد الأقصى المبارك.   وذكرت دائرة الأوقاف الاسلامية أن قرابة ٣٠٠ ألف مصل أدوا صلاتي العشاء والتراويح وأحيوا ليلة القدر في المسجد الأقصى، وتوجهوا إلى الله بالدعاء والاستغفار.

الخطيب لـ القدس

الخطيب لـ"الاستقلال": دول عربية وخليجية تشارك في جريمة التآمر على القدس

أكّد الشيخ كمال الخطيب نائب رئيس الحركة الإسلامية في الداخل المحتل عام 1948، أن دولاً عربية وخليجية شاركت وتشارك في جريمة التآمر على مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك.

الاحتلال يعتقل شابا بدعوى نقله منفذي عملية القدس

الاحتلال يعتقل شابا بدعوى نقله منفذي عملية "باب العامود"

اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي صباح الأربعاء، شابا فلسطينيا من بلدة العيسوية شمال شرق القدس بشبهة نقل منفذي عملية باب العامود التي قتلت فيها مجندة إسرائيلية الجمعة الماضي.   وذكرت الشرطة في بيان صحفي أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب من العيسوية، وتم تحويله للتحقيق في جهاز "الشاباك" الإسرائيلي للتأكد من معرفته المسبقة بنية الشبان الثلاثة تنفيذ العملية في باب العامود.