عين على العدو

الاحتلال يطالب جنوده بالضفة التجّول بـ عين على العدو

الاحتلال يطالب جنوده بالضفة التجّول بـ"بنادق مُلقّمة"

أصدر الجيش الإسرائيلي تعميماً على جنوده بعد العمليات الأخيرة في الضفة الغربية المحتلة بالاستعداد الكامل لأي طارئ وإبقاء بنادقهم مُلقّمة، "خشية مباغتتهم" كما جرى شمال رام الله مؤخراً.

نتنياهو أمام اختيار صعب: الجيش أو الخارجيّة؟ عين على العدو

نتنياهو أمام اختيار صعب: الجيش أو الخارجيّة؟

قالت صحيفة "يسرائيل هيوم"، الأربعاء، إنّ رئيس الوزراء الإسرائيلي سيكون خلال الأيام المقبلة أمام تحد صعب، يتمثل في المحافظة على حقيبة الجيش والخارجية معًا كما هو الحال الآن.وينص القانون الإسرائيلي أنه وبعد 90 يومًا من تاريخ استقالة الوزير يتم استبداله ما لم يوافق الكنيست على تمديد الفترة.

جيش الاحتلال في حالة تدهور وسيعاني بالحرب القادمة عين على العدو

جيش الاحتلال في حالة تدهور وسيعاني بالحرب القادمة

وذكر موقع 0404 العبري أن الجلسة جرت بحضور مفوض شكاوى الجنود بالجيش اللواء احتياط يتسحاك بريك والعميد  أوري جوردن، رئيس مقر القوات البرية للموظفين،ويوسي بن حورن رئيس مكتب مراقب الدولة والعميد إيلان هراري، ومسؤولين بالجيش.

نتنياهو يهدد حزب الله  بقصف لن يتخيله أحد! عين على العدو

نتنياهو يهدد حزب الله  بقصف لن يتخيله أحد!

وكان نائب الأمين العام لحزب الله اللبناني الشيخ نعيم قاسم، قال إنه لا توجد نقطة في "إسرائيل" إلا وهي معرّضة لصواريخ حزبه.

نتنياهو: حصلنا على موافقة للطيران فوق سلطنة عُمان عين على العدو

نتنياهو: حصلنا على موافقة للطيران فوق سلطنة عُمان

فيما قال نتنياهو على حسابه في "تويتر" إن هذه الزيارة تشكل خطوة ملموسة في إطار تطبيق سياسته (نتنياهو) الرامية إلى تعزيز العلاقات الإسرائيلية مع دول المنطقة من خلال إبراز الخبرات الإسرائيلية في مجالات الأمن والتكنولوجيا والاقتصاد.

دولة الاحتلال أمام التحدي الذي يمثله حزب الله عين على العدو

دولة الاحتلال أمام التحدي الذي يمثله حزب الله

المحلل السياسي في صحيفة "معاريف" عاموس جلبوع كتب يقول: على فرض أن الجيش الإسرائيلي سيكمل المسيرة، وتحدي الهجوم البري لحزب الله يشطب من جدول الأعمال؛ تقف أمامنا ثلاثة تحديات تتعلق بقدرات حزب الله التكنولوجية: الكمية الوحشية للصواريخ والمقذوفات الصاروخية التي توجد في ترسانته؛ الصواريخ الدقيقة التي ينتجها، والتي يبدو ان كميتها ليست كبيرة حاليًا، وهي القادرة على أن تضرب ليس مجرد السكان المدنيين، بل وتضرب أهدافًا نوعية في دولة إسرائيل، ومصانع الإنتاج التي أغلب الظن أقيمت/ ستقام في لبنان من أجل زيادة كمية الصواريخ الدقيقة بعيدة المدى أو نقل صواريخ كهذه مباشرة من إيران إلى لبنان.