تكنولوجيا

توقيع مذكرتي تفاهم تكنولوجية ضمن فعاليات تكنولوجيا

توقيع مذكرتي تفاهم تكنولوجية ضمن فعاليات "إكسبوتك 2018"

ويأتي الأسبوع بتنظيم من اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية (بيتا) وبرعاية رئيسية من مجموعة الاتصالات الفلسطينية، ورعاية فضيّة من بنك فلسطين، للعام الـ 15 على التوالي، بحضور خبراء دوليين ومحليين في مجال تكنولوجيا المعلومات. ويعد المؤتمر التكنولوجي الحدث الرئيسي، الذي يعكس دور التكنولوجيا في التشغيل والتطوير الاقتصادي، إذ تم من خلاله مناقشة موضوعات مختلفة عبر استضافة الخبراء ورجال المعلومات ضمن جلسات استراتيجية وقيادية حول دور التكنولوجيا في التشغيل والتطوير الاقتصادي. وتعدد الجلسات ما بين جلسة حول الذكاء الصناعي والتكنولوجيا الحديثة والتشغيل، وأخرى حول التعهيد إلى قطاع غزة والتوجهات الإقليمية والدولية حول العمل عن بعد. وانطلقت جلسة النقاش الأولى للمؤتمر بغزة، تحت عنوان "دور التكنولوجيا في تنمية القطاعات الاقتصادية وزيادة فرص تشغيل العمالة"، بحضور نخبة من الخبراء والمختصين في ذات المجال، وتناولت نقاشات معمقة في واقع وآفاق دور التكنولوجيا في التشغيل والتطوير الاقتصادي، بما يحقق خدمة وتنمية القطاعات الاقتصادية، الصناعية والتجارية والخدماتية وغيرها. كما ناقشت الجلسة آليات وكيفية تحويل فرص التشغيل من فرص مؤقتة إلى فرص انتاجية مستدامة باستخدام التكنولوجيا، والعمل على انتاج برمجيات عابرة للحدود في ظل ما يعانيه قطاع غزة من حصار وإجراءات "إسرائيلية". وكأحد مخرجات الجلسة، تم توقيع اتفاقية بين صندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية، واتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية (بيتا)؛ لإنشاءone stop shop ، والتي تعد بؤرة مرجعية بحثية وإحصائية داخل المؤسسات الممثلة للقطاع الخاص وسيتم إنشاء هذه الوحدة داخل مقر "بيتا"، لتكون مرجعية للقطاع التكنولوجي فيما يتعلق بالمعلومات والإرشاد للأفراد والشركات.   بالإضافة إلى توقيع مذكرة تفاهم تشاركية خاصة بتصميم برنامج التشغيل والتنمية مع القطاعات الاقتصادية الاخرى لتعزيز فرص عمل الشباب. وتم توقيع هذه الاتفاقية ما بين اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية (بيتا)، والاتحاد العام للصناعات، وغرفة تجارة وصناعة غزة؛ لدمج التكنولوجيا في برامجها الاستراتيجية وتعزيز البرامج التشغيلية الانتاجية. وعقدت جلسة متخصصة عبارة عن مناظرة حول الذكاء الصناعي والتكنولوجيا الحديثة، تناولت الأهمية والعلاقة الاستراتيجية بين تطوير التكنولوجيا الحديثة والذكاء الصناعي في التنمية والتطوير الاقتصادي من النواحي المؤيدة والنواحي المعارضة وتم عمل استفتاء للجمهور حول النتائج وبعد الاستماع الى لجنة التحكيم. أكدت المخرجات أهمية دور التكنولوجيا الحديثة في زيادة فرص تشغيل العمالة. وفي جلسة متخصصة ناقش الحضور وعدد كبير من الخبراء والمتخصصين عروض تقديمية في مجال "نماذج وتجارب لاستخدام التكنولوجيا الحديثة في تنمية القطاعات الاقتصادية"، وقدمت مشاركات من قبل شركات عالمية كبرى، منها "إنتل" و"إتش بي" و"سيسكو"، من خلال خبراء دوليين  من الأردن، ومصر، وبلجيكا وغيرها من الدول ليستعرضوا دور التكنولوجيا في التنمية لعدة قطاعات اقتصادية مختلقة منها التعليم والسياحة والصحة. وركزت ذات الجلسة على ضرورة الاستثمار في قطاع التعليم والتركيز على التعليم التقني وتنمية العلوم التطبيقية في القضايا التكنولوجية بما يحقق التنمية المستدامة وتقديم الخدمات التقنية والتكنولوجية لمختلف القطاعات الاقتصادية والريادية في فلسطين. وناقش عدد آخر من الخبراء والمختصين في الجلسة الأخيرة للمؤتمر التكنولوجي، "التعهيد إلى قطاع غزة: تجارب وتوجيهات دولية حول العمل عن بعد". وشدّد الخبراء والمختصين على أن هذه الجلسة تعد عاملاً مهمًا في القطاع الرقمي الفلسطيني وخاصة الغزي. وأكد المتحدثون في هذه الجلسة على أهمية التوجهات الدولية نحو العمل عن بعد، وتم طرح تجارب بلجيكية ومحلية حول الخبرة في التعهيد، بالإضافة إلى نقاش إحدى أكثر الموضوعات حساسية في القطاع وهي مشاكل وحلول الدفع الإلكتروني. واختتم اليوم الأول بجلسة تسويقية لخدمات ومنتجات الشركات العاملة في مجال التعهيد، وشارك فيها العديد من الشركات المحلية، وهي: "ماف"، "أطياف"، و"ردلنكس", المطورين "بلس"، "وي جروب"، "نيولاين"، "ويبكم"، "رزن"، "افكتس". يذكر أن فعاليات "إكسبوتك 2018" استمرت ليومين (25 - 27 سبتمبر) في جلسات متنوعة بين الريادة والعمل الحر بالتعاون مع "بيكتي" و"يوكاس" وتمكين الفتيات والسيدات في القطاع الرقمي بالتعاون مع جامعة الأزهر، بالإضافة إلى المخيم التكنولوجي بالتعاون مع جامعة غزة.

 انطلاق فعاليات تكنولوجيا

انطلاق فعاليات "إكسبوتك 2018"  برام الله وغزة غدًا

وينظم هذا الحدث السنوي برعاية من مجموعة الاتصالات الفلسطينية (بالتل) كراعي رئيسي، وبنك فلسطين الراعي الفضي، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من الرعاة والشركاء في مختلف المجالات. ويعتبر "إكسبوتك" الحدث التكنولوجي الأهم في فلسطين، والذي يقام مرة كل عام، ويعرض خلاله أهم ما توصلت إليه التكنولوجيا في العالم ومدى تطبيقها في فلسطين. واعتبر نائب رئيس مجلس ادارة اتحاد شركات انظمة المعلومات (PITA) في غزة  د. ناهض عيد أن هذ الحدث السنوي لتبادل الأفكار وطرح القضايا في اللقاءات والمحاضرات التي يتحدث بها الخبراء والمتخصصين هي إضافة حقيقية ونوعية من أجل تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات. وأشار عيد في تصريح صحفي إلى أن هذا العام تم إفراد مساحة خاصة للريادين من أجل تبادل الخبرات بينهم وبين الخبراء من الوطن العربي والعالم، وأنشطة خاصة بالمرأة من أجل دمجها في قطاع تكنولوجيا المعلومات، وأن هذا العام يتميز بإعطاء مساحة خاصة للجامعات في دور التنمية وذلك بهدف جسر الهوة بين الجامعات والقطاع الخاص، بالإضافة إلى جلسات التشبيك للشركات والرياديين والمهتمين. أما المدير الاقليمي لـ "PITA" م. لينا شامية، فقد أشارت إلى أن "إكسبوتك" هذا العام ينطلق تحت شعار نحو مستقبل أفضل لما لدور التكنولوجيا في تحسين وتفعيل كافة القطاعات الاقتصادية والنهوض بالاقتصاد الفلسطيني بشكل عام، بالإضافة إلى دوره في توفير فرص عمل وخلق آفاق جديدة بالعمل وتطوير الشركات الناشئة والرياديين، الذين يستثمروا ويستخدموا التكنولوجيا بشكل واضح للبدء بمشاريع اقتصادية مختلفة. وعن فعاليات هذا العام، أوضحت شامية أنه سيتم عقد المؤتمر التكنولوجي المتخصص بعنوان "فرص التنمية الاقتصادية من خلال التكنولوجيا"، والذي سيعقد بتاريخ 25 سبتمبر، حيث يستضيف مجموعة كبيرة من الخبراء العالميين في 5 جلسات رئيسية. وبينت أن من بينها جلسة نقاشية حول دور التكنولوجيا في تنمية القطاعات الاقتصادية وزيادة فرص تشغيل العمالة، ولأول مرة في "إكسبوتك" هذا العام المناظرة حول التكنولوجيا الحديثة والتشغيل بالإضافة إلى النماذج والتجارب العالمية لاستخدام التكنولوجيا الحديثة كتجربة "Intel" وتجربة "Cisco" وشركة "HP" وسيتم عرض تجارب وتوجهات دولية حول العمل عن بعد وجلسة تسويقية لخدمات ومنتجات الشركات العاملة في مجال التعهيد. وعن الجلسات التخصصية بالشراكة مع الجامعات، لفتت شامية إلى أنه سيتم عقدها بـ 26 سبتمبر، بالتعاون مع "بيكتي" و"يوكاس" ومناقشة الابتكار الداخلي والإدارة الذكية والأكاديمية وريادة الأعمال. وأضافت أن بـ 27 سبتمبر سيتم التركيز على تمكين الفتيات والسيدات في القطاع الرقمي بالتعاون مع جامعة الأزهر وقصص نجاح لسيدات من غزة في مجال الـ ICT، وختام اليوم سيتم إطلاق مشروع تمكين (100) سيدة في القطاع الرقمي.

سامسونغ تقدم هاتفها غالاكسي A7 بكاميرا ثلاثية تكنولوجيا

سامسونغ تقدم هاتفها غالاكسي A7 بكاميرا ثلاثية

وعلى صعيد التجهيزات التقنية يحتل هاتف سامسونج جالاكسي A7 الجديد مرتبة في أعلى الفئة المتوسطة، ويأتي بشاشة Amoled قياس 6 بوصة بدقة وضوح 1080 x 2220 بيكسل، ومعالج ثماني النوى وذاكرة وصول عشوائي بسعة 4 أو 6 غيغابايت مع ذاكرة داخلية 128 غيغابايت، والتي يمكن توسيعها حتى 512 عن طريق بطاقة الذاكرة الخارجية SD، بالإضافة إلى بطارية بسعة 3300 ميللي أمبير ساعة.

لهذا السبب يتدهور عمر بطاريات الهواتف الذكية! تكنولوجيا

لهذا السبب يتدهور عمر بطاريات الهواتف الذكية!

سابقاً، كان يُعتقد أن الليثيوم متباين الخواص، ما يعني أنه يتدفق في اتجاه واحد، مع وجود الجسيمات في مسار وحيد وموحد عبر البطارية. بينما وجد العلماء أن الواقع يختلف بما يخص الجسيمات، حيث  الأيونات، تنحسر وتتدفق للخلف والأمام من خلال electrolyte. ويمكن أن يخلق هذا الأمر جيوبا عشوائية أن عندما تكون الأيونات مرتفعة الكثيفة داخل الخلية؛ يساهم في خلق كميات كبيرة من الحرارة، وبالتالي يتدهور عمر البطارية.

شبكة غوغل بلس تلفظ أنفاسها الأخيرة تكنولوجيا

شبكة غوغل بلس تلفظ أنفاسها الأخيرة

في تطور خطير ينذر باندثار موقع “غوغل بلس”، أعلنت شركة غوغل فرع فرنسا عن نيتها قريبا إغلاق صفحتها على الشبكة الاجتماعية “غوغل بلس” خلال هذا الأسبوع.

اكتشاف “غير مسبوق” على سطح القمر تكنولوجيا

اكتشاف “غير مسبوق” على سطح القمر

وأوضح العلماء أن الجليد ظهر في عدد من بؤر الظل التي تتجنب أشعة الشمس، وأوضحوا أن أغلب المياه المتجمدة تم رصدها في القطب الجنوبي للقمر. وتم إنجاز البحث الفلكي بمشاركة مجموعة من العلماء المرموقين تحت إشراف الباحث شواي لي، وهو باحث في معهد هاواي للجيوفيزياء وعلم الكواكب، في هونولولو.

تلوث الهاتف الذكي يفوق تلوث دورة المياه بـ 10 مرات تكنولوجيا

تلوث الهاتف الذكي يفوق تلوث دورة المياه بـ 10 مرات

وقد أجريت فحوصات مجهرية لكشف الجراثيم الموجودة في هاتفي آي فون وغالاكسي، ومدى تكاثرها على هذين الجهازين، وتبين أن شاشة هذين الهاتفين تحتوي على نسبة من الجراثيم تفوق ما تحتويه دورة المياه بعشرة أضعاف.

الهواتف ''الغبية'' تعود من جديد تكنولوجيا

الهواتف ''الغبية'' تعود من جديد

ويجري إطلاق مصطلح "الهواتف الغبية" على الأجهزة التي تتيح عددا محدودا من الخصائص البسيطة فحسب، مثل إجراء المكالمات وإرسال الرسائل، وذلك بخلاف الهواتف الذكية المتصلة بالإنترنت.

تنقصه المشاعر... برنامج ذكاء اصطناعي يصبح شاعراً! تكنولوجيا

تنقصه المشاعر... برنامج ذكاء اصطناعي يصبح شاعراً!

واستند الباحثون في تعليمهم البرنامج على كتابة سونيتة "قصيدة من 14 بيت"، على 2600 سونيتة مأخوذة من قاعدة بيانات مجانية على الإنترنت لكتب ليس لها حقوق نشر تسمى بـ"مشروع غوتنبرغ"، التطوعي لتخزين الأعمال الثقافية رقمياً.

تكنولوجيا

"فيسبوك" يجهّز جيشاً لمراجعة المحتوى "المسيء"

وأضافت الصحيفة، أن هذا التطور يأتي في خضم الانتقادات المتزايدة، التي يتعرض لها فيسبوك بشأن ترويجه للمحتوى غير اللائق مثل الصور والمقاطع الإباحية، فضلاً عن مشاهد حالات الانتحار المتكررة، التي بثها كثيرون عبر المنصة بشكل مباشر.