توقعات بضعف الإقبال

السقا لـ"الاستقلال": وفرة كبيرة في أعداد الأضاحي بغزة  

السقا لـ
اقتصاد وأعمال

غزة/ سماح المبحوح

توقع مدير دائرة التسويق في وزارة الزراعة م. تحسين السقا أن يشهد سوق الأضاحي  بقطاع غزة ضعف غير مسبوق في نسبة البيع، بالرغم من الانخفاض الملموس على أسعار جميع المواشي، نظرا لانخفاض القدرة الشرائية للمواطنين ، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعصف بالقطاع.

 

وأشار السقا لـ"الاستقلال"  إلى أن استهلاك القطاع لكميات العجول والأبقار وغيرها من المواشي خلال موسم العيد ، مرتبط بالوضع الاقتصادي ودخل المواطنين بالدرجة الأولى ، إذ أن أزمة الكهرباء و تقليص الرواتب وغيرها من المشاكل ، أدت إلى عزوف عدد منهم عن شراء  الاضاحي.  

 

يذكر أن أزمة الكهرباء المتفاقمة والأزمات المتلاحقة التي تضرب قطاع غزة ، تشكل عائقا أمام المواطنين في تنفيذ شعيرة الاضحية مع حلول عيد الأضحى المبارك، على الرغم من وفرتها وبكميات كبيرة ، وانخفاض أسعارها عن السنوات السابقة، لكونهم يحتاجون إلى الكهرباء لساعات طويلة لحفظ اللحوم في الثلاجات وضمان سلامتها.

 

ولفت إلى أن العام الماضي شهد تراجعا في نسبة  بيع الأضاحي، إذ تصل نسبة احتياج السوق المعتادة  لرؤوس العجول نحو 12 ألفا، أما ما تم بيعه وصل لنحو 7 آلاف رأس عجل على الرغم من حلول عيد الأضحى، أي أن الكمية الاجمالية لم تستهلك، وتبقى حوالي 5 آلاف رأس عجل لم تذبح.

 

 وبين مدير دائرة التسويق أن القطاع شهد إدخال نحو 14 ألف رأس عجل منذ بداية العام الحالي حتى الآن ، فيما سيتم إدخال نحو 6 آلاف أخرى قبيل العيد ، موضحا أن الكمية الإجمالية تصل إلى نحو 20 ألف رأس عجل ، فيما يتم استهلاك نصف الكمية ما قبل العيد ويتبقى نحو  10 آلاف رأس عجل لأضاحي العيد.

 

وفيما يتعلق بالأسعار، أكد أن سعار المواشي تتأثر بالسوق العالمية  وكذلك بالعرض والطلب،  إذ تتراوح أسعار العجل الهولندي من 16-17 شيكل للكيلو الواحد ، أما العجل الشراري بكافة أنواعه يصل نحو 18-19 شيكل للكيلو الواحد، ويصل سعر كيلو الأغنام من 5-6 دنانير.

 

 

التعليقات : 0

إضافة تعليق