"الإسلامي العربي" يَرعى ويُشارك بمؤتمر المغتربين الأول بنابلس

اقتصاد وأعمال

نابلس/ الاستقلال:

قام البنك الإسلامي العربي برعاية المؤتمر الأول للمغتربين (نابلس تجمعنا) في محافظة نابلس بالضفة الغربية، يوم الثلاثاء الماضي، بجامعة النجاح الوطنية، وحضر عن البنك المدير العام هاني ناصر، وطاقم من الإدارة التنفيذية.

 

وقال ناصر: "إن مشاركة و رعاية البنك الإسلامي العربي لهذا الحدث تؤكد على رؤية ورسالة البنك بتطبيق الشمول المالي، واستكمالاً لمسيرته ضمن برنامج المسؤولية الاجتماعية، بما له عوائد على شرائح المجتمع كافة، وهو واجب على البنك كأول مؤسسة مصرفية إسلامية في فلسطين لأكثر من 22 عاماً".

 

وأضاف أن "رؤية البنك هي ترسيخ وتعميق العمل بالنظام المصرفي الإسلامي كخيار أول، والقيام بدور فعّال في النهوض بالاقتصاد الفلسطيني، وتحقيق مبدأ التكافل ومراعاة الأهداف الاجتماعية"، مشيدًا بجهود منظمي المؤتمر واللقاء في إطار مواصلة التلاحم مع أبناء شعبنا المغتربين.

 

وأكد أن البنك بجميع دوائره يعمل بجهد على تيسير حياة العملاء لخدمتهم من خلال (20) فرعًا و مكتبًا منتشرين في فلسطين، موضحًا أن سياسة البنك في الانتشار هي التوسع على المستوى المحلي والعالمي ليصل كافة المواطنين والمغتربين.

 

ولفت إلى أنه تم أخذ الموافقات المبدئية لإنشاء أول مكتب تمثيلي للبنك الإسلامي العربي بمدينة دبي الإماراتية (بمركز دبي المالي العالمي)، والذي سيساهم بربط الفلسطينيين المغتربين مع البنك، وتمكينهم من الحصول على الخدمات المصرفية و الاستشارية.

 

إلى ذلك، أوضح مدير التخطيط والدراسات في البنك أحمد سرطاوي، خلال عرض تقديمي للحضور مدى التطور الملحوظ بأدائه والتميّز بالخدمات المصرفية الإسلامية التي يقدمها، من خدمات إلكترونية حديثة، وبرامج: الودائع والتمويل والتوفير التي تلائم جميع فئات المجتمع.

 

وبيّن سرطاوي أن البنك كان قد أطلق أضخم حملة حسابات توفير بداية الشهر الحالي (يوليو) تتمثل بفتح حساب بحد أدنى (100 دولار)، للدخول على سحب يومي على جائزة بقيمة (10,000 شيكل)، وجائزة شهرية بقيمة (100,000 شيكل)، وهدية فورية عبارة عن بطاقية مشتريات مجانية عند فتح الحساب.

التعليقات : 0

إضافة تعليق