الاحتلال يلغي زيارة ذوي أسرى غزة اليوم لـ"أسباب تقنية"

الاحتلال يلغي زيارة ذوي أسرى غزة اليوم لـ
الأسرى

غزة/ الاستقلال

ألغت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين، الزيارة الدورية التي تسمح خلالها لأهالي أسرى غزة برؤية أبنائهم في السجون، مدعيّة أن ذلك لـ"أسباب تقنية".

 

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في تصريح مقتضب إنها "تفعل كل ما بوسعها للبحث في كيفية تسهيل زيارة من لم يتمكنوا اليوم من الخروج في أقرب وقت ممكن".

 

وتسمح سلطات الاحتلال لبعض أهالي أسرى القطاع بزيارة أبنائهم في السجون يوم الاثنين من كل أسبوع، ولا تُمكن أهل الأسير من زيارته إلا مرة واحدة كل شهرين.

 

وتواصل سلطات الاحتلال منذ 3 يوليو 2017 منع أهالي أسرى حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بغزة من زيارة أبنائهم للضغط على الحركة في ملف الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى كتائب القسام.

 

وتتزامن زيارة أهالي الأسرى لأبنائهم في السجون مع اعتصام دائم يقيمه الأهالي في الضفة الغربية والقدس المحتلتين وقطاع غزة أمام مقرات الصليب الأحمر للتضامن مع أبنائهم، وللمطالبة بالإفراج عنهم.

 

ويقبع في سجون الاحتلال نحو سبعة آلاف فلسطيني في ظروف صعبة، بينهم نحو 300 أسير من غزة، واستشهد 216 أسيرًا نتيجة سياسة الإهمال الطبي داخل السجون.

 

التعليقات : 0

إضافة تعليق