أشادوا بمواقفه

أسرى "الجهاد" ينددون بقرار عباس إقالة "قراقع"

أسرى
الأسرى

غزة/ الاستقلال

ندد أسرى حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين بقرار الرئيس محمود عباس قبل أيام القاضي بإقالة رئيس هيئة الأسرى والمحررين عيسى قراقع.

 

وقالت الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال اليوم السبت، "تفاجئنا بإقالة الأخ المناضل عيسى قراقع أبو خالد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين والذي عهدناه مكافحاً ومحارباً من أجل قضايانا العادلة ومساندته للإضرابات الجماعية والفردية وحمله لقضايانا في جميع المحافل الإقليمية والدولية وتحديداً ملف الأسرى المرضى وصغار السن كل هذا وغيره من مواقفه الإنسانية والنضالية والتي يشهد له بها القاصي والداني وكانت كفلية أن تبقيه على رأس عمله".

 

وتوجهت الهيئة في بيان صحفي، اليوم السبت، بالشكر للأخ المناضل عيسى قراقع على كل ما قدمة للحركة الأسيرة.

 

وفي ما يلي نص البيان:

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

"والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين"

 

الحمد لله ناصر المستضعفين ومذل الكفرة والمتجبرين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه إلى يوم الدين،

 

في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ شعبنا، والذي تتعرض فيه قضايانا لمشاريع تصفوية ولا سيما قضية الأسرى والشهداء، والتي كان آخرها قرار الكونجرس الأمريكي والكنيست الصهيوني خصم ما يساوي مجموع ما يصرف لأسر الشهداء والأسرى من المساعدات الأمريكية لموازنة السلطة من أموال الضرائب.

 

كنا نتمنى في ظل هذه المرحلة الحساسة أن يكون حجم الرد والتصدي من قبل الكل الفلسطيني بحجم الهجمة الموجهة ضده، ولكننا تفاجأنا بالأمس القريب بقرار تقليص مخصصات عوائل أسرى غزة والذين هم في أمس الحاجة إليها في ظروف الحصار الذي نعيشه، وها نحن اليوم نتفاجأ بإقالة الأخ المناضل عيسى قراقع أبو خالد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين والذي عهدناه مكافحاً ومحارباً من أجل قضايانا العادلة ومساندته للإضرابات الجماعية والفردية وحمله لقضايانا في جميع المحافل الإقليمية والدولية وتحديداً ملف الأسرى المرضى وصغار السن كل هذا وغيره من مواقفه الإنسانية والنضالية والتي يشهد له بها القاصي والداني وكانت كفلية أن تبقيه على رأس عمله وتحديداً في هذه  الفترة  والتي نحن بأمس الحاجة فيه لكل جهد ومساندة ولا سيما من شخص كأبي خالد، وفي هذا السياق ونتوجه بالشكر لآخانا المناضل عيسى قراقع أبو خالد على كل ما قدمة للحركة الأسيرة، ونسأله تعالى أن يكون ذلك في ميزان حسناته وإن نسي الآخرون ذلك فنحن لن ننسى.

 

وإنه لجهاد جهاد نصر أو استشهاد

 

الهيئة القيادية العليا الأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني

 

04/08/2018

التعليقات : 0

إضافة تعليق