صحيفة عبرية تكشف: "الجبهة الداخلية" غير مستعدة للحرب

صحيفة عبرية تكشف:
عين على العدو

القدس المحتلة/ الاستقلال

قالت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية في عددها الصادر الأربعاء، إن اللجنة الخاصة في سلطة الطوارئ أصدرت توصيات مفادها أن ما يسمى "الجبهة الداخلية" غير جاهزة للحرب، في حين كشفت أن مسؤولين كبارًا في سلطة الطوارئ يهددون بالاستقالة بسبب خلاف الآراء مع وزير الحرب أفيغدور ليبرمان.

 

وتحت عنوان "ماذا يحدث في سلطة الطوارئ القومية؟"؛ أكدت الصحيفة أن "الجبهة الداخلية" غير جاهزة لحرب، وتعاني من نقص خطير في الميزانية، وقد توصلت اللجنة التي عيّنها "ليبرمان" لهذه النتائج، وقالت: إنها مقلقة جدا، وتنشر لأول مرة.

 

وبحسب الصحيفة؛ فإن عنصراً كبيراً في سلطة الطوارئ القومية أعلن مؤخرا عن استقالته، كذلك هدد آخرون بالاستقالة بسبب قرار وزير الحرب ليبرمان تغيير البنية التنظيمية للسلطة، ودمج أجزاء منها في الجبهة الداخلية.

 

وحذر مسؤولون كبار في سلطة الطوارئ في نقاشات داخلية من أن "إسرائيل" ستواجه صعوبات في أي حرب.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن "سلطة الطوارئ القومية" أنشئت عام 2007 حسب توصيات مراقب الدولة بعد حرب لبنان لتكون هيئة مستقلة للتعامل مع "الجبهة الداخلية" أثناء الحروب، وقد تطورت هذه السلطة وتوسعت، وتوسعت معها الإشكاليات؛ حيث منذ إقامتها حتى اليوم تم تغيير 11 شخصًا في قيادتها.

التعليقات : 0

إضافة تعليق