"الأكثر تطوراً في الشرق الأوسط"

"بالتل" تستعد لإطلاق مركز  البيانات الأول من نوعه في المنطقة

اقتصاد وأعمال

رام الله/ الاستقلال:

تعزيزاً لريادتها لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، واستكمالاً لمشروعها الأكثر تطوراً في الشرق الاوسط؛ وقعت شركة الاتصالات الفلسطينية (بالتل)، وائتلاف شركتي "الصفا" للهندسة والأعمال الكهربائية، و"ستاندرد" لمقاولات الالكتروميكانيك اتفاقية لتصميم وتنفيذ الأعمال الالكتروميكانيكية لمبنى مركز البيانات (Data Center) لشركة الاتصالات الفلسطينية والذي يتم إنشاؤه حالياً في مدينة البيرة - رام الله.

 

وجري توقيع الاتفاقية في مركز "بالتل" لقطاع الأعمال في مدينة رام الله، حيث وقعها معن ملحم مدير عام شركة الاتصالات الفلسطينية (بالتل)، و تاج الدين جمعة ممثل ائتلاف شركتي "الصفا" للهندسة والأعمال الكهربائية و"ستاندرد" لمقاولات الالكتروميكانيك.

 

وأكدّ معن ملحم مدير عام "بالتل" أن مركز البيانات الجديد يعتبر الاستثمار الأكبر والأهم في مسيرة الاتصالات الفلسطينية، وسيشكل نقطة تحوّل في قطاع الاتصالات الفلسطيني، حيث سيضع فلسطين في مقدمة الدول التي تمتلك مثل هذه المشاريع النوعية وسيعود بالفائدة على الاقتصاد الفلسطيني.

 

وأضاف ملحم: "نفخر بإنشاء مركز البيانات الأكثر تطوراً في المنطقة، والذي تم تجهيزه وفق أعلى معايير الجودة العالمية، وبإشراف خبراء ومهندسين محليين ودوليين مختصين في مجال إنشاء مراكز البيانات العالمية وبالشراكة مع عدد من كبرى الشركات العالمية، التي قامت بتجهيز عدد من أهم وأضخم مراكز البيانات في مختلف أنحاء العالم".

 

وأوضح أن "بالتل" اتّجهت لإنشاء مركز البيانات الجديد؛ لتلبية تطلعات قطاع الأعمال المتزايدة على خدمات مراكز البيانات وتحديدًا بعد نجاحها بإنشاء أول مركز بيانات متطور في مقر الإدارة العامة للشركة في نابلس، والتزاماً منها بريادة قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، ليستقطب المركز الجديد كبرى الشركات والمؤسسات المحلية و العالمية ويقدم لها خدمات متخصصة وغير مسبوقة.

 

وتابع: "بالتل اليوم أمام عهد جديد في عالم الاتصالات نسعى من خلاله لمنافسة شركات الاتصالات العالمية المتخصصة في هذا المجال، ونتعهد بمواصلة استثمارنا في البنية التحتية الفلسطينية، وإنشاء المزيد من مراكز البيانات المتخصصة في مناطق مختلفة من الوطن".

 

من جانبه، ثمّن مدير عام شركة الصفا الهندسية للأعمال الكهربائية تاج الدين جمعة، الثقة التي منحتها شركة الاتصالات لائتلاف "الصفا" و"ستاندرد" لتنفيذ المشروع باعتباره الأول من نوعه في فلسطين والمنطقة.

 

وأكد جمعة حرص الائتلاف على تنفيذ المشاريع المميزة وذات الجودة العالية من خلال الخبرات المحلية والعالمية، التي تعاقد معها الائتلاف للإشراف على المشروع، والتي ستمكن "بالتل" من  الحصول على الشهادات الخاصه بهذا المجال من المؤسسات العالمية المختصة بمراكز البيانات، حيث سيراعي التنفيذ الخاص بالمشروع الأجهزة والأنظمة الحديثة، التي توفر الطاقة وتحافظ على البيئة وفق المعايير الدولية المتعارف عليها. 

 

وأشار  إلى أن شركة "الصفا" قامت سابقاً بتنفيذ العديد من المشاريع الاستراتيجية للمجموعة وأهمها مشروع مركز البيانات الخاص بشركة الاتصالات في مقر الإدارة العامة في نابلس والأعمال الكهربائية لمبنى الإدارة العامة لشركة "جوال"، والعديد من المشاريع المميزة للشركات والمؤسسات الفلسطينية.

 

وحيث أن المشروع يهدف لتصميم المركز بأحدث ما توصل إليه العلم من التجهيزات والتقنيات؛ فقد أكدّ م. رامي عازم مدير المشروع من قبل بالتل أنّ تصميم المبنى تم وفقًا لمعايير Tier-3 لتؤمّن نسبة توافر تبلغ 99.98%.، والذي يأتي متوافقاً مع المقاييس الدولية للأحمال ومقاومة الزلازل؛ ليشكل معلماً معمارياً يخدم وظيفة مركز البيانات ويضمن استمراريته بما يتماشى وخطط إدارة الكوارث.

 

وبين عازم أن التصميم أخذ بعين الاعتبار المعايير المتعلقة بالمحافظة على البيئة والتحكم بالانبعاثات والضوضاء؛ لتوفير العوامل الخاصة بتشغيل المباني الخضراء صديقة البيئة، مضيفاً أنه تم تزويد المبنى بـ 4 مسارات مختلفة من الألياف الضوئية، وبـ 3 مسارات مختلفة من مصادر التيار الكهربائي لضمان استمرارية الخدمة في مختلف الظروف، كما سيتم استخدام تقنية حديثة جداً في التبريد والتي تتلخص في الاستفادة من البرودة الخارجية للمبنى في تبريد ما في داخل المبنى".

 

ولفت إلى أن التصميم تمت مراجعته من قبل شركة (HPE)، إحدى كبرى الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال.

 

بدوره، أوضح م. محمود حمادنه مدير عام شركة "ستاندرد" لمقاولات الالكتروميكانيك أن الائتلاف ومنذ دعوته لتنفيذ المشروع سخر كل الطاقات الفنية لتصميمه وإخراجه بالتعاون مع طواقم الاتصالات الفلسطينية، ووفق أعلى المعايير؛ حيث قامت الشركة سابقاً بتنفيذ الأعمال الميكانيكية للعديد من المشاريع الهامة في فلسطين، وأبرزها مركز البيانات الجديد التابع لشركة الاتصالات في مبنى الادارة العامة في نابلس و مبنى سلطة النقد الفلسطينية.

 

وأما م. محمد العلامة مدير المشروع من قبل الائتلاف، والحاصل على عدة شهادات عالمية في إدارة مراكز البيانات، أكدّ أنّ تنفيذ مركز البيانات أخذ بعين الاعتبار أعلى معايير سلامة بيئة العمل، من خلال توخّي الحذر التام والدقة باختيار المعدات والأجهزة اللازمة في أعمال التنفيذ والصيانة، منوهًا إلى أنّ مركز البيانات صُمّم ليتلاءم مع التوسّع والتطوير المتواصل من طرف "بالتل" ولذلك فإن التصميم سيلبي الاحتياجات المستقلبية خلال العشرين عامًا القادمة.

 

وعن الخدمات التي سيقدمها المركز لقطاع الأعمال من شركات ومؤسسات وبنوك، فقد بيّن محمد القيسي مدير مراكز البيانات في "بالتل" أنّ المركز  سيقدم مجموعة من الخدمات التي ستساهم في تنمية وتطوير نوعية الخدمات المقدمة لمعتمديها ومشتركيها والمعتمدة على تقنية المعلومات.

 

وذكر القيسي أن من بين الخدمات التي سيقدمها المركز خدمات استضافة الخوادم (co - location) وخدمات إدارة حماية الخوادم من الهجوم والاختراقات من قبل فريق متخصص على مدار الساعة وطيلة ايام الأسبوع وخدمات الخوادم الافتراضية وخدمات الحوسبة السحابية بأنواعها IaaS  PaaS  SaaS، وخدمة مساحات التخزين للبياناتStorage) ( وغيرها من الخدمات التي تقدم بمراكز البيانات العالمية.

 

والجدير ذكره أنه من المتوقع الانتهاء من انجاز المرحلة الأولى من هذا المشروع في مطلع العام القادم.

التعليقات : 0

إضافة تعليق