نتنياهو يجدد التلويح بانتخابات مبكرة بسبب قانون التجنيد

نتنياهو يجدد التلويح بانتخابات مبكرة بسبب قانون التجنيد
عين على العدو

القدس المحتلة/ الاستقلال

جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تلويحه بإجراء انتخابات مبكرة للكنيست في حال استمرار الخلافات حول قانون التجنيد.

 

ونقلت وسائل إعلام عبرية السبت، عن نتنياهو قوله للصحفيين أثناء زيارته إلى ليتوانيا "إذا أصر حزب أغودات يسرائيل على إدخال تعديلات على قانون التجنيد فسيتم تبكير موعد الانتخابات العامة".

 

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية عن نتنياهو "الأمر متعلق بالخطوات التي ستقوم بها أغودات يسرائيل".

 

وأضاف "إذا ما وافق الحزب على القانون بصيغته الحالية فإن الائتلاف الحكومي سيكمل ولايته حتى نهايتها".

 

وفي 13 أغسطس/ آب الجاري، هدد نتنياهو شركاءه في الائتلاف الحكومي بتبكير الانتخابات العامة حال عدم توافقهم على القانون المذكور.

 

وتشهد الحكومة الإسرائيلية خلافات حول مشروع قانون التجنيد حيث تصر الأحزاب الدينية على استثناء المتدينين من التجنيد الإجباري، لتفرغهم لدراسة التوراة والتعليم الدينية في المعاهد الدينية.

 

وبالمقابل فإن أحزاب في الحكومة على رأسها حزب " إسرائيل بيتنا" برئاسة وزير الجيش أفيغدور ليبرمان تصر على وجوب أداء المتدينين التجنيد.

 

واستنادا إلى القانون الإسرائيلي فإنه على كل من يبلغ 18 عامًا الالتحاق بالخدمة العسكرية، التي رفضها المتدينون.

 

ويفترض أن تجري الانتخابات البرلمانية في "إسرائيل" نهاية 2019، وفي حالة تحقق ذلك، يصبح نتنياهو أول رئيس وزراء يشغل هذا المنصب لأطول فترة على الإطلاق، حسب صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية.

 

وشغل دافيد بن غوريون (أول رئيس وزراء) المنصب أكثر من 5 سنوات خلال ولايته الأولى، بين عام 1948 و1954، و7 سنوات ونصف السنة بين عامي 1955 إلى 1963.

 

ولا يوجد في الكيان ما يحدد عدد ولايات رؤساء الوزراء في الحكم.

التعليقات : 0

إضافة تعليق