دراسة تؤكد خطر الهواتف الذكية على صحة الأطفال

دراسة تؤكد خطر الهواتف الذكية على صحة الأطفال
صحة وجمال

الاستقلال/ وكالات

 

اكتشف علماء أمريكيون، أن الأطفال دون سن 18 عاما الذين يقضون ساعة أو أكثر يوميا أمام شاشات الهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة، بالإضافة إلى التلفزيون، يمكن أن يعانوا من مشاكل نفسية.

 

حلل العلماء نتائج بحث وطني للآباء حول صحة الأطفال في عام 2016، وسألوا عن وجود مشاكل في سلوك الطفل وحالته العاطفية ونموه، وكذلك كم من الوقت يقضيها أمام الشاشات، بحسب ما نقلته مجلة "Preventive Medicine Reports".

 

ونتيجة لذلك، لاحظ العلماء أنه حتى ساعة واحدة في اليوم تكفي لتؤدي إلى تدهور الحالة النفسية للطفل، وعلى وجه الخصوص، تظهر مشاكل في الحد من حب الاستطلاع، وضبط النفس، والاستقرار العاطفي، والتشتت، كذلك مشاكل في التواصل مع أقرانهم.

 

بالإضافة إلى ذلك، وجد الباحثون أنه بالنسبة للأطفال من عمر 14 إلى 17 عاما، والذين يقضون سبع ساعات أمام الشاشات، يصابون بالاكتئاب والقلق، أكثر من أقرانهم الذين يقضون ساعة واحدة أمام الشاشات الذكية.

وأيضا، كثيرا ما يقع هؤلاء المراهقين تحت عناية متخصصين نفسيين.

 

ويلاحظ العلماء، أن صلة الوصل بين الوقت الذي يقضيه الطفل أمام الشاشات الذكية وحالته النفسية أقوى لدى المراهقين منها عند الأطفال.

التعليقات : 0

إضافة تعليق