يمثل عدوانا على الفلسطينيين والمسلمين

"الجهاد": تصعيد الاحتلال في "الأقصى" محاولة لفرض واقع جديد

القدس

رام الله/ الاستقلال

أكد الشيخ خضر عدنان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الأحد، أن تصعيد الاحتلال "الإسرائيلي" في المسجد الأقصى المبارك، يمثل عدوانا جديدا على الفلسطينيين والمسلمين أجمعين ومحاولة لفرض واقع جديد في شهر رمضان المبارك.

 

وأضاف الشيخ عدنان، في تصريح صحفي، أن المنظومة الدولية تصمت وتصاب بالخرس إزاء تدنيس المقدسات الإسلامية، و الاعتداء على الأقصى و كافة المساجد، وتتجند و تنبري دفاعاً و بكاء "المحب" للكيان العبري عند مقاومة شعبنا للاحتلال المجرم.

 

ويشهد المسجد الأقصى المبارك منذ أمس حملة شرسة من قبل الاحتلال، كان آخرها اليوم حيث اقتحامات قوات الاحتلال والمستوطنين والاعتداء على المصلين والمعتكفين واعتقال الشبان والدخول بالأحذية على المسجد.

التعليقات : 0

إضافة تعليق