اعتبرته مقدمة الرضوخ لمطالب "ترمب"

الجهاد: حجب المواقع الإخبارية جاء تنفيذاً للتعليمات الأمريكية الإسرائيلية

الجهاد: حجب المواقع الإخبارية جاء تنفيذاً للتعليمات الأمريكية الإسرائيلية
سياسي

غزة/ الاستقلال  

أكّد مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين داود شهاب أن قرار النائب العام بالضفة المحتلة مؤخراً حجب المواقع الالكترونية تعدٍّ سافر على حريات الرأي والتعبير.

 

وقال شهاب في تصريح مقتضب لـ"الاستقلال": "إن الذين ينتهجون هذه السياسات يخشون لحظة الحقيقة التي تكشف حجم انغماسهم في مستنقعات الوحل".

 

ورأى أن هذا القرار جاء تنفيذاً من السلطة لما وصفه "تعليمات أمريكية – إسرائيلية"، وما هو إلّا مقدمة الرضوخ لمطالب الرئيس الأمريكي "دونالد ترمب"، محذراً من اتخاذ المزيد من هذه الخطوات التي تندرج ضمن البند المتعلّق بإجراءات "منع التحريض".

 

وكان النائب العام بالضفة الفلسطينية المحتلة محمد براك قرر حجب مواقع الكترونية إخبارية غالبيتها من قطاع غزة، ومقربة من حركة "حماس" والقيادي المفصول من حركة فتح، محمد دحلان.

 

وعُرف من بين تلك المواقع: المركز الفلسطيني للإعلام، ووكالة فلسطين الآن، ووكالة شهاب الإخبارية، وموقع أجناد، وصوت فتح الإخباري، وموقع فلسطين أون لاين، فلسطين برس، وفراس برس، وشفا نيوز، و أمامة الاخباري، وموقع أمد الإخباري.

 

ووفق ما ذكرت تلك المواقع المحجوبة فإن "براك" أصدر قراراً رسمياً وجهه للشركات المزودة للإنترنت، طالبهم خلاله بحجب مواقعهم الالكترونية.

 

 

 

التعليقات : 0

إضافة تعليق