بسبب بندَيْن أساسيَيْن

د. الهندي لـ"الاستقلال": "الجهاد" ترفض التوقيع على بيان الفصائل بـ"موسكو"

د. الهندي لـ
سياسي

موسكو- غزة/ قاسم الأغا:

أكّدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الثلاثاء، رفضها التوقيع على البيان الختامي للفصائل الفلسطينية في العاصمة الروسية؛ بسبب بندَين أساسيَين.

 

وفي تصريحات خاصة لـ"الاستقلال"، قال عضو المكتب السياسي للحركة رئيس وفدها إلى "موسكو" د. محمد الهندي: "إن الجهاد الإسلامي ترفض بندين أساسيين في البيان، الأول اعتبار منظمة التحرير الفلسطينية ممثلًا شرعيًا ووحيدًا، دون ربط ذلك بإعادة بناءها وتطويرها وفق اتفاق القاهرة 2005".

 

وأضاف الهندي: "أما البند الثاني الذي رفضته الجهاد، المتعلق بإقامة الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967وعاصمتها القدس الشرقية".

 

وانطلقت في "موسكو" أمس، جلسات حوار بين وفود من (12) فصيلًا فلسطينيًا، من بينها حركتا "فتح" و"حماس"، بدعوة من معهد "الاستشراق" التابع للخارجية الروسية، على أن تختتم الحوارات بلقاء مع وزير الخارجية "سيرغي لافروف" ونائبه المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط "ميخائيل بوغدانوف".

التعليقات : 0

إضافة تعليق