وفد أمني مصري يصل غزة لاستكمال جهود "كسر الحصار"

وفد أمني مصري يصل غزة لاستكمال جهود
سياسي

غزة/ الاستقلال:

وصل وفد أمني مصري قطاع غزة، مساء اليوم الخميس، عبر معبر بيت حانون (إيرز)، شمال القطاع.

 

وأكدت مصادر مطلعة لـ"الاستقلال"، أن زيارة الوفد الأمني الذي يرأسه مسؤول الملف الفلسطيني بجهاز المخابرات العامة اللواء أحمد عبد الخالق تأتي لاستكمال الجهود التي ترعاها مصر في سبيل كسر حصار غزة، وعقد مشاورات مع حركة "حماس" والفصائل الفلسطينية في هذا الإطار.

 

وكان عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" روحي مُشتهى، أكّد أن الفترة الراهنة تشهد "حراكًا ماراثونيًا" من مصر وقطر والأمم المتحدة؛ لإلزام الاحتلال "الإسرائيلي" بتنفيذ تفاهمات كسر الحصار.

 

وقال مشتهى لصحيفة "الاستقلال": "ليس هناك اتفاق بشأن تفاهمات كسر الحصار؛ ولكن هناك جهود تجري برعاية مصرية، ونتوقع نضوجًا أكثر لتلك الجهود نهاية هذا الأسبوع (الجاري)، إذا ما رضخ العدو لمطالب شعبنا".

 

وشدّد على أن "حماس" لن تساوم أو تقايض على الحقوق السياسية لشعبنا بأيّة أثمان، وسيواصل الشعب مسيرات العودة وكسر الحصار السلميّة حتى تحقيق أهدافها الوطنية الكاملة.

 

ومنذ أشهر عدّة، يُجري وفد أمني من المخابرات المصرية، زيارات "مكوكية" بين غزة وكيان الاحتلال؛ لإجبار الأخير على تنفيذ تفاهمات "كسر الحصار" التي ترعاها القاهرة والأمم المتحدة وقطر.

 

وشهد قطاع غزة منتصف الأسبوع الحالي، وصول منسق الأمم المتحدة لعملية التسوية في الشرق الأوسط "نيكولاي ميلادينوف"، ورئيس اللجنة القطرية لإعمار غزة السفير القطري محمد العمادي، على وقع المساعي المبذولة للتخفيف من حدة الأزمات الإنسانية بالقطاع.

التعليقات : 0

إضافة تعليق