أبو بكر: الوضع الصحي لأسيرين من النقب خطيرة

أبو بكر: الوضع الصحي لأسيرين من النقب خطيرة
الأسرى

رام الله/ الاستقلال:

قال رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين قدري أبو بكر، إن الوضع الصحي لأسرى سجن النقب جيد، وتم اعادتهم للمعتقلات، باستثناء أسيرين، وصفت حالتهما بالخطيرة، نتيجة اطلاق الرصاص على الجزء العلوي من جسدهما بشكل مباشر، وتم نقلهما للعناية المكثفة في سجن سوروكا العسكري.

 

وأضاف أبو بكر في تصريحات لوكالة الأنباء الرسمية "وفا"، اليوم الثلاثاء، "بالأمس تم نقل 15 أسيرا الى مستشفى سوروكا العسكري في بئر السبع، نتيجة رضوض خفيفة في القدم، واليد، واختناق نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع، وفيما بعد تم اعادتهم للمعتقلات، نظرا لتحسن وضعهم الصحي، باستثناء الأسيرين اسلام وشاحي، وعدي عادل سالم، وحالتهما الصحية خطيرة"، لافتا الى أن باقي الاصابات تم التعامل معها ميدانيا.

 

وكانت قوات القمع الخاصة التابعة لمصلحة سجون الاحتلال، اقتحمت أول أمس الأحد، عدة أقسام في سجن النقب الصحراوي، واعتدت على  الأسرى بالضرب وبالغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة أكثر من 25 أسيرا أصيبوا بجروح متفاوتة، بينهما اثنان بحالة حرجة.

 

التعليقات : 0

إضافة تعليق