تنحي كرنبول على خلفية فساد

تعيين "كريستيان ساوندرز" قائما بأعمال "أونروا"

 تعيين
أخبار العالم

الاستقلال/ وكالات:

أعلن مكتب الأمين العام للأمم المتحدة أن مكتب خدمات الرقابة الداخلية قد أكمل جزءًا من تحقيق جار بخصوص قضايا تتعلق بإدارة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

 

وذكر المكتب في بيان تلقت وكالة "صفا" نسخة عنه اليوم الأربعاء أن نتائج تحقيق مكتب خدمات الرقابة الداخلية أظهرت بعض القضايا الإدارية التي تتعلق تحديدًا بالمفوض العام.

 

وأوضح أن المفوض العام بيير كرينبول قرر التنحي جانبًا إلى حين اكتمال العملية.

 

ولفت المكتب إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غواتيرش قام بتعيين كريستيان ساوندرز قائما بالأعمال خلال الفترة المعنية.

 

وأشار إلى أن أونروا بدأت منذ أشهر قليلة بمراجعة داخلية لوظائفها في مجالات الحوكمة والإدارة والمساءلة من أجل ضمان أن تمارس عملها وفق أعلى معايير المهنية والشفافية والفاعلية.

 

ونبه مكتب الأمين العام للأمم المتحدة إلى أن المراجعة كشفت عن عدد من المجالات التي تتطلب التعزيز، وبدأت الوكالة بالفعل باتخاذ إجراءات تصحيحية.

 

وأكد أن أونروا ستعمل على القيام بالمزيد من المبادرات والتحسينات في الأشهر القادمة.

 

وأعرب المكتب عن امتتنان أونروا للدعم الحاسم للدول الأعضاء في الأمم المتحدة والشركاء الآخرين حول العالم، وهي ملتزمة بضمان أن أموال المانحين تستخدم بأفضل كيفية ممكنة من حيث الكفاءة والفاعلية لدعم مهمة الوكالة الحساسة.

 

ودعا باسم الأمين العام المانحين وشركاء الأونروا تأمين الدفعات المالية الملحة لكي يتسنى للوكالة جسر العجز المالي الكبير وضمان أن تستمر في تقديم خدماتها الحيوية والفريدة لأكثر من 5,5 مليون لاجئ من فلسطين.

التعليقات : 0

إضافة تعليق