البطش: لا حسابات ستمنعنا من الرد على جريمة اغتيال أبو العطا

البطش: لا حسابات ستمنعنا من الرد على جريمة اغتيال أبو العطا
سياسي

غزة/ الاستقلال:

قال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين خالد البطش:" لا حسابات ستمنعنا من الرد على جريمة اغتيال القيادي البارز في سرايا القدس الجناح العسكري للحركة بهاء أبو العطا، ونجل عضو المكتب السياسي للحركة أكرم العجوري".

 

وأضاف البطش خلال مراسم تشييع جثمان الشهيد أبو العطا في المسجد العمري بمدينة غزة الثلاثاء أن" بنيامين نتنياهو سيدفع الثمن غاليًا باستهداف أبو العطا وزوجته بغزة، واغتيال العجوري في دمشق".

 

وأكد أن سرايا القدس ليست وحدها بالمعركة، فمعها كتائب القسام وأبو علي مصطفى وكتائب شهداء الأقصى وألوية الناصر صلاح الدين وكتائب الأنصار والمقاومة الوطنية وحركة المجاهدين، وكل الشرفاء، فهم معنا في خندق واحد.

 

وتابع "سنضع حدًا لعربدة العدو الصهيوني، وسيفكر ألف مرة إذا ما عاد لاغتيال أبناء الشعب الفلسطيني مجددًا".

 

وقال البطش: إن" سرايا القدس ستدفع العدو ثمنًا غاليًا ردًا على جريمته النكراء في غزة ودمشق، وذلك على مستوى جنود ومستوطنين".

 

وكانت "إسرائيل" اغتالت فجر اليوم الثلاثاء القيادي البارز في سرايا القدس بهاء أبو العطا باستهداف منزله في حي الشجاعية شرق مدينة غزة.

 

وردًا على جريمة الاغتيال، قصفت المقاومة الفلسطينية بعشرات الصواريخ مستوطنات غلاف غزة وحتى "غوش دان" جنوبي "تل أبيب" بمركز الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

التعليقات : 0

إضافة تعليق