"أمن السرايا" يحذر من الروايات المشبوهة في جريمة اغتيال القائد أبو العطا

مقاومة

غزة/ الاستقلال:

أكد جهاز الأمن في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، أنّه لا يزال مستمرا في التحقيقات بشان جريمة اغتيال القائد بهاء أبو العطا منذُ اللحظة الاولى، عبر كافة الوحدات والدوائر الامنية.

 

وقال جهاز أمن السرايا، في بيان له، اليوم الاربعاء، "إنّه يتابع مع الوحدات والدوائر الامنية، في كشف أدوات الاحتلال في حادثة اغتيال بهاء ابو العطا".

 

واضاف أنه سيلاحق عملاء العدو لضرب أجهزته الامنية في مقتل، مؤكدًا ان هناك صولات وجولات أخرى ستذيق الاحتلال ومنظومته الامنية فشلا ذريعا.

 

وحذر الجهاز، من تداول الروايات المشبوهة مصدرها الاحتلال "الاسرائيلي"، حول اغتيال القائد ابو العطا، مشيرًا إلى أن هدف تلك الروايات هي محاولة مروجيها حرف الانظار عن اساليب العدو المستخدمة في عملية الاغتيال الجبانة.

 

ونفى أمن السرايا اي تصريحات او بيانات قد ادلى بها في حادثة الاغتيال، مؤكدًا أن جهاز امن سرايا القدس له منصاته الاعلامية الرسمية والمتنوعة، يبث من خلالها معلوماته، وغير ذلك يبقى في دائرة الشك.

التعليقات : 0

إضافة تعليق