عن الشهر الجاري

"أونروا": صعوبات كبيرة في توفير رواتب موظفينا

اقتصاد وأعمال

غزة/ الاستقلال:

كشف مسئول في وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، السبت، أن الوكالة تعاني من صعوبات كبيرة في توفير رواتب موظفيها لهذا الشهر بفعل أزمتها المالية.

 

وقال المستشار الإعلامي لـ"أونروا" عدنان أبو حسنة في تصريحات للصحفيين في غزة، إن الوكالة تواجه عجزاً مالياً بقيمة 89 مليون دولار أمريكي لموازنتها للعام الجاري.

 

وأضاف "لدينا مشكلة في توفير رواتب هذا الشهر ونعمل جاهدين لحل ذلك في أسرع وقت".

 

وشدد أبو حسنة على أن أي خلل في عمليات أونروا "سيكون له شواهد خطيرة على المستوى السياسي والاجتماعي والأمني" فيما يتعلق بقضية اللاجئين الفلسطينيين.

 

وأبرز أن أونروا تواجه تحديا غير مسبوق لتغطية موازنتها للعام المقبل التي تقدر بمبلغ مليار و200 مليون دولار وكيفية تغطية توقف الولايات المتحدة الأمريكية عن تقديم مبلغ 360 مليون دولار للوكالة منذ مطلع العام 2019.

 

ويوم الجمعة، صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية ساحقة وصلت إلى 170 دولة، مقابل تصويت دولتين (الولايات المتحدة وإسرائيل) على تجديد تفويض عمل أونروا.

 

وتقدم "أونروا" التي تأسست بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة العام 1949، خدماتها لحوالي خمسة ملايين من لاجئي فلسطين من المسجلين لديها في مناطقها الخمس وهي الأردن، وسوريا، ولبنان والضفة الغربية، وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل لقضيتهم.

 

وتشتمل خدمات "أونروا" على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والإقراض الصغير.

التعليقات : 0

إضافة تعليق