كورونا: 1021 وفاة جديدة بالولايات المتحدة

كورونا: 1021 وفاة جديدة بالولايات المتحدة
أخبار العالم

الاستقلال/وكالات:

أعلنت جامعة جونز هوبكنز، التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتّحدة، قبيل فجر اليوم، الجمعة، وفاة 1021 شخصا من جرّاء الفيروس خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

 

وبلغ إجماليّ الوفيّات الناجمة عن الوباء في الولايات المتحدة أكثر من 108 آلاف وفاة، وارتفع عدد المصابين بالفيروس في الولايات المتحدة إلى أكثر من 1,870,000 مصاب. وأُعلن تعافي 485 ألف شخص.

 

والولايات المتّحدة هي، وبفارق شاسع عن سائر دول العالم، البلد الأكثر تضرّراً من جرّاء جائحة كوفيد-19، إن كان على صعيد الإصابات أو على صعيد الوفيات.

 

وبدرجات متفاوتة خفّفت كل الولايات الأميركية تدابير الإغلاق والحجر التي فرضتها للحدّ من انتشار الوباء، الذي بلغ ذروته في هذا البلد في منتصف آذار/مارس.

 

لكنّ عشرات المدن الكبرى في الولايات المتحدة فرضت حظر تجول ليلياً لمواجهة موجة احتجاجات عمّت البلاد، وتخلّلتها في كثير من الأحيان أعمال شغب ونهب، وذلك احتجاجاً على مقتل مواطن من أصول أفريقية أعزل، اختناقاً تحت ركبة شرطي أبيض في مينيابوليس الأسبوع الماضي.

 

ويخشى خبراء الصحة في الولايات المتحدة من موجة تفشّ جديدة للوباء في الأسابيع المقبلة بسبب التظاهرات الحاشدة، التي تسجّل حالياً في أكثر من 140 مدينة أميركية.

 

وفي البرازيل، ارتفعت حصيلة الوفيّات جرّاء فيروس كورونا المستجدّ إلى أكثر من 34 ألفاً، لتُصبح ثالث أعلى نسبة في العالم، متجاوزة بذلك عدد الوفيات في إيطاليا، وفقاً لأرقام رسمية صادرة أمس.

 

وذكرت وزارة الصحّة أنّ البرازيل، التي يبلغ عدد سكّانها 210 مليون نسمة، سجّلت رقمًا قياسيًا جديدًا من الوفيّات جرّاء الفيروس، بلغ 1473 وفاة خلال 24 ساعة، ليصل إجماليّ عدد الوفيّات في البلاد إلى 34,021 من أصل 614,941 إصابة. وسجّلت إيطاليا من جهتها 33,689 وفاة من أصل 234,013 إصابة

التعليقات : 0

إضافة تعليق