مزاعم "إسرائيلية": كارثة بيروت ناجمة عن انفجار مستودع متفجرات لحزب الله

مزاعم
عين على العدو

القدس المحتلة / الاستقلال:

زعم الرئيس الأسبق لشعبة الاستخبارات العسكرية "أمان" اللواء احتياط عاموس يادلين، صباح الخميس، أن كارثة بيروت التي حدثت يوم الثلاثاء الماضي، ناجمة عن انفجار مستودع متفجرات مملوك لحزب الله.


 
وقال يادلين، وفقاً لإذاعـة 103Fm: إن كارثة بيروت ناجمة عن انفجار مستودع، يحتوي على كميات ضخمة من مواد إنتاج المتفجرات المملوكة لـحزب الله.


 
وأضاف، أنه "مع مرور الوقت سيفهمون في لبنان أن حزب الله مسؤول عن الكارثة"، وفق زعمه.


 
يُذكر أنه وقع انفجار قوي في منطقة مرفأ بيروت، مساء الثلاثاء، ووفقًا للسلطات، كان السبب هو التخزين غير السليم لـ 2.7 ألف طن من نترات الأمونيوم، حيث تضررت نصف مباني المدينة، وكانت المستشفيات مكتظة بالضحايا.

ووفقاً  لأحدث البيانات، توفي 137 شخصاً وأصيب نحو 5 آلاف، ويعتبر كثيرون في عداد المفقودين.

التعليقات : 0

إضافة تعليق