الأسرى يقررون خطوات احتجاجية.. والساعات القادمة حاسمة بشأن إضراب أسرى "عوفر"

الأسرى يقررون خطوات احتجاجية.. والساعات القادمة حاسمة بشأن إضراب أسرى
الأسرى

رام الله/ الاستقلال:

أفاد نادي الأسير مساء الأربعاء، بأن الأسرى في خمسة سجون وهي (عسقلان، وجلبوع، وريمون، ونفحة، ومجدو) قرر إرجاع وجبات الطعام وإغلاق الأقسام يومي الجمعة والسبت، احتجاجا على قرار الاحتلال بإغلاق حساب "الكانتينا" الخاصة بمشتريات الأسرى وإعادة الحوالة الخاصة بها.

 

وكانت سلطات الاحتلال رفضت استلام الحوالة المالية الخاصة "بكانتينا" للأسرى.

 

وحذر نادي الأسير من تداعيات قرار الاحتلال الخطير، الذي يمس احتياجات الأسرى الأساسية، حيث يعتمد الأسرى بما يزيد عن 60% على "الكانتينا" في توفير طعام جيد لهم واحتياجات أساسية أخرى، الأمر الذي سيفاقم من الظروف الحياتية الصعبة التي يواجهونها بالأصل.

 

وطالب نادي الأسير المؤسسات الوطنية والأهلية والحقوقية والدولية أن تقف عند مسؤولياتها لوقف هذا الاجراء الخطير.

 

بدوره، قال مكتب إعلام الأسرى مساء الأربعاء، إن نتيجة جلسات الحوار مع إدارة سجن عوفر حتى اللحظة سلبية، مؤكدًا أن الساعات القادمة حاسمة بشأن قرار دخول الإضراب المفتوح عن الطعام

 

وأوضح مدير المكتب ناهد الفاخوري في تصريح صحفي، أن مئات الأسرى في سجن عوفر يستعدون لخوض معركة الأمعاء الخاوية على رأسهم قامات وطنية وأسرى مرضى وكبار في السن.

 

وأشار إلى أن أسرى سجن عوفر عاقدون العزم على انتزاع حقوقهم مهما كلفهم ذلك من ثمن.

 

ونبه الفاخوري إلى أنه حال قرر أسرى عوفر الدخول بالإضراب فإن الأسرى في باقي السجون لن يقفوا مكتوفي الأيدي.

التعليقات : 0

إضافة تعليق