علماء يعثرون على مادة كونية مفقودة

علماء يعثرون على مادة كونية مفقودة
تكنولوجيا

وكالات/ الاستقلال

توصل علماء إلى دليل غير مباشر على خيوط وشرائح غازية في الكون تعرف باسم "ويم" (WHIM)، تربط تجمعات المجرات في الكون.

 

و"ويم" (WHIM) هو الاختصار الإنجليزي لمصطلح "الوسط ما بين المَجَرّي الساخن الدافئ" (warm-hot inter galactic medium)، وتبين أنه يظهر بشكل خافت في الخلفية الكونية من الأشعة الدقيقة.

 

أهمية هذا الاكتشاف تكمن في المعضلة التالية: قرابة 90% من المادة الموجودة في الكون لم يستطع العلماء مشاهدتها، إذ وفقا للحسابات الفلكية حول الانفجار الأعظم الذي نشأ بعده الكون، فإن المادة العادية تشكل 5% فقط، أما ما تبقى فهو طاقة مظلمة ومادة مظلمة.

 

المادة المظلمة لم تتم مشاهدتها أبدا، والطاقة المظلمة ما زالت لغزا. المشكلة لم تتوقف هنا، فالمادة العادية التي تشكل 5% لم يتمكن العلماء من إيجاد سوى ما بين عُشرها وخمسها. ويطلق على هذه المعضلة اسم "معضلة جسيمات الباريون المفقودة" (missing baryon problem).

 

وتمكن فريقان واحد بريطاني في جامعة إدنبره، والآخر في معهد الفيزياء الفلكية الفضائية في أورساي بفرنسا، في ورقتين بحثيتين منفصلتين، من احتساب أن "ويم" تشكل 30% من المادة العادية في الكون.

 

وتشكل هذه النتائج خطوة مهمة على درب فهم أكبر الكون، والقوى الفيزيائية والجسيمات فيه.

التعليقات : 0

إضافة تعليق