اتحاد الكرة المصري يوضح حقيقة تأجيل مباراة القمة بين الأهلي والزمالك

اتحاد الكرة المصري يوضح حقيقة تأجيل مباراة القمة بين الأهلي والزمالك
رياضة

القاهرة / الاستقلال

قال الاتحاد المصري لكرة القدم، اليوم الاثنين إنه لا نية لدي لتأجيل أي مباراة بالدوري، مشدًا على أن مجرد التفكير بتأجيل أي مباراة، رفاهية لا يملكها لما تمر به المسابقة من ظروف.

 

تصريحات الاتحاد المصري جاءت في أعقاب الحديث عن احتمالية تأجيل قمة الأهلي والزمالك، المقرر لها 10 مايو/آيار المقبل، ضمن لقاءات الدور الثاني للدوري المحلي.

 

وأشار الاتحاد إلى أن انتهاء الموسم الماضي متأخرًا نتيجة توقف اقترب من 5 أشهر، هو سبب انطلاق الموسم الحالي في توقيت متأخر، مؤكدًا أنه لا يزال منفتحًا على أي مقترحات تعفي الأندية المشاركة أفريقيًا من أي إرهاق محتمل، بشرط ألا يخل ذلك بمبدأ تكافؤ الفرص ومواعيد انتهاء المسابقة.

 

وقال البيان "في مقدمة هذه المقترحات، أن توافق الأندية المشار إليها على أداء مبارياتها المؤجلة بدون لاعبي المنتخب الأولمبي لدى مشاركته في أولمبياد طوكيو، وما يسبقها من إعداد لها، وذلك حتى يتسنى للاتحاد، النظر في مثل هذه الاقتراحات ودراستها".

 

وتابع "موقف الاتحاد ينبع من حرصه على مصالح الأندية كافة، خاصة التي تمثل الكرة المصرية في بطولات القارة، ومصلحة المنتخبات الوطنية، كما يمتد حرصه على مسابقة الدوري العام وما لها من أبعاد فنية، تجعل التفكير في مد الموسم الحالي أمر غير متاح".

التعليقات : 0

إضافة تعليق