القيادي المدلل يدعو لتفعيل المقاومة المسلحة لمواجهة جرائم الاحتلال بحي الشيخ جراح

القيادي المدلل يدعو لتفعيل المقاومة المسلحة لمواجهة جرائم الاحتلال بحي الشيخ جراح
سياسي

غزة/الاستقلال:

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أحمد المدلل، إن ما يحدث في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة من تفريغ أهلها جريمة تضاف إلى جرائم الاحتلال ضد أهلنا في مدينة القدس.

 

وأضاف المدلل في تصريح خاص لـ "قناة فلسطين اليوم"، اليوم الأحد، أن جرائم الاحتلال لن تتوقف عند حي الشيخ جراح بل هي حلقة في سلسلة جرائم مستمرة حتى تفريغ القدس كاملة من أهلها وتحويلها إلى عاصمة له.

 

وأكد المدلل أن محكمة الاحتلال لا تمت إلى القانون الإنساني بشيء وهي نفسها التي تغطى جريمة الاحتلال الجديدة بحق أهلنا في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة

 

ودعا القيادي في الجهاد إلى انتفاضة شعبية في الضفة الغربية والقدس وتفعيل المقاومة بكل أشكالها وخصوصا المقاومة المسلحة، مؤكداً أن المقاومة لن تكون بمنأى عما يحدث، فهي دائما تؤكد أنها على أتم الجهوزية للرد على جرائم الاحتلال ورسالتها في بداية الأحداث كانت واضحة تماما.

 

وتابع المدلل: "على الجامعة العربية والسلطة الفلسطينية والمجتمع الدولي أن يتحملوا مسؤولياتهم في مواجهة جرائم الاحتلال ضد أبناء شعبنا في القدس وخصوصاً أهلنا في حي الشيخ جراح".

 

ويتهدد خطر التهجير 500 مقدسي يقطنون في 28 منزلًا بالحي على أيدي جمعيات استيطانية بعد سنوات من التواطؤ مع محاكم الاحتلال، والتي أصدرت مؤخرًا قرارًا بحق سبع عائلات لتهجيرها، رغم أن سكان الحي المالكين الفعلين والقانونين للأرض.

 

ومنذ العام 1972، يواجه أهالي الشيخ جراح مخططًا "إسرائيليًا" لتهجيرهم وبناء مستوطنة على أنقاض بيوتهم، بزعم أن الأرض التي بُنيت عليها منازلهم من طرف الحكومة الأردنيّة كانت مؤجرة في السّابق لعائلات يهودية.

التعليقات : 0

إضافة تعليق