الاحتلال ينصب كاميرات مراقبة "متطورة جدا" بالأقصى

الاحتلال ينصب كاميرات مراقبة
القدس

القدس المحتلة/ الاستقلال

ذكرت القناة العبرية العاشرة، الليلة الماضية، أن الشرطة الإسرائيلية أقدمت على تركيب كاميرات جديدة على جميع المداخل التي تؤدي إلى المسجد الأقصى.

 

ووفقا للقناة، فإن تلك الكاميرات متطورة جدًا، وأن تركيبها جزء من التدابير الأمنية التي تم إقرارها بعد الهجوم الذي أدى لمقتل ثلاثة جنود إسرائيليين عند المسجد الأقصى.

 

ولفتت القناة إلى أن الكاميرات التي تم تركيبها أكثر تطورًا من تلك التي تم إزالتها عقب أحداث المسجد الأقصى الأخيرة في شهر يوليو/ تموز الماضي.

 

ومنذ أرغمت قوات الاحتلال على إزالة البوابات الالكترونية قبل نحو ثلاثة أشهر، اقترح وزير الأمن الإسرائيلي جلعاد إردان خطة تتضمن استخدام الوسائل التكنولوجية، وعلى ضوئها تم اليوم تركيب كاميرات متطورة جدا واستبدال الكاميرات القديمة بأخرى حديثة من أجل السيطرة الإسرائيلية على الموقع.

 

وتم تركيب الكاميرات على جميع المداخل المخصصة للمصلين.

 

وقال مسؤول كبير في الأوقاف الإسلامية "إن تركيب الكاميرات جرى بشكل سري ولم يبلغهم احدا به".

التعليقات : 0

إضافة تعليق