القناة 12: من أقنع الأسرى بالخروج من مخيم جنين؟

القناة 12: من أقنع الأسرى بالخروج من مخيم جنين؟
ترجمات

القدس المحتلة / الاستقلال

سلّطت القناة "12" العبرية، الليلة، الضوء على خفايا العملية الخاطفة التي أدت إلى اعتقال الأسيرين مناضل نفيعات وأيهم كممجي، من داخل منزل تواجدا فيه شرق مدينة جنين.

 

ووفقاً للتفاصيل التي نشرتها القناة العبرية، فقد تواجد أحد الأسيرين داخل مخيم جنين حتى يوم أمس وهو المكان الأكثر أمناً وكان محاطًا بعشرات المسلحين، إلا أن أحدًا ما قام بإقناعه بترك المخيم والذهاب إلى المبنى الذي اعتقل فيه على يد وحدات إسرائيلية خاصة وصلت إليه بعد وقت قصير من دخوله.

 

وكشفت القناة أن جنود وحدة مكافحة الإرهاب "يمام" كانوا على علم بوجود واحد من الأسيرين داخل المبنى وليس الاثنين حيث فوجئوا بوجود نفيعات وكممجي في المكان.

 

في حين نقلت القناة عن مصادر فلسطينية قولها إن أحد نشطاء فتح في مخيم جنين ويدعى عبد الرحمن ابو جعفر كان المسئول عن عملية إخفائهم في المنزل المستهدف، حيث حاصرت قوة اسرائيلية خاصة المبنى بعد أقل من ساعة على وصول الأسيرين إليه.

 

وكان جيش الاحتلال قد نشر مساء اليوم الأحد تسجيلات لكاميرات المراقبة على الحدود بين جنين والداخل الفلسطيني حيث شوهد الأسيران وهما يجتازان الجدار الفاصل ويدخلان منطقة جنين.

التعليقات : 0

إضافة تعليق