الاحتلال يزعم اعتقال منفذي عملية "عراد" بالنقب المحتل

الاحتلال يزعم اعتقال منفذي عملية
عين على العدو

القدس المحتلة/ الاستقلال:

سمحت رقابة الاحتلال العسكرية، ظهر اليوم الاثنين، بكشف النقاب عن اعتقال منفذي عملية قتل أحد الجنود بمدينة "عراد" إلى الشرق من "بئر السبع" في النقب الفلسطيني المحتل، قبل أيام.

 

وذكر بيان لما يسمى جهاز "الشاباك" لدى كيان الاحتلال تناقلته المواقع العبرية أن المنفذين وهما فلسطينيان من بدو النقب، جرى اعتقالهما ليلة الجمعة، واعترف أحدهما بالضلوع شخصياً في العملية وقام بتسليم قطعة السلاح التي استولى عليها من الجندي القتيل.

 

في حين لا زالت رقابة الاحتلال تفرض تعتيماً على هويات منفذي العملية مكتفية بالقول إنهم من سكان النقب، ومن حملة "الهوية الإسرائيلية الزرقاء"، وأن العملية جرى تنفيذها لـ"دوافع قومية"، وهي تسمية تطلق عادة على العمليات الفلسطينية المدبرة.

 

وقتل الجندي في لواء الناحال "رون كوكيا" طعناً حتى الموت خلال تواجده بإحدى محطات الحافلات بمدينة عراد إلى الشرق من "بئر السبع" المحتلة، ليلة الخميس الماضي.

التعليقات : 0

إضافة تعليق