اتحاد الصناعات الغذائية يختار مجلس إدارته الجديد

اتحاد الصناعات الغذائية يختار مجلس إدارته الجديد
اقتصاد وأعمال

غزة / الاستقلال

اختار اتحاد الصناعات الفلسطينية مجلس إدارة جديد في دورته التاسعة منذ تأسيس الاتحادات العامة للصناعات في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، خلال اجتماع الهيئة العامة غير العادي والعادي لمجلس إدارته.

 

وقال رئيس الاتحاد علي الحايك إن الحفل الديمقراطي بين الضفة وغزة باختيار مجلس اتحاد للصناعات الغذائية هو بداية للانتخابات لكافة الاتحادات التخصصية بالضفة وغزة.

 

وذكر أن اختيار إدارات جديدة يأتي من أجل تكثيف العمل والجهد في تطوير القطاع التجاري والصناعي والغذائي من اجل خدمة المواطنين.

 

فيما أوضح نائب رئيس الاتحاد تيسير الصفدي أن الدورة السابقة للاتحاد كانت مثمرة بالعمل الغذائي، رغم مرورها في ظروف صعبة متمثلة في انتشار فيروس كورونا.

 

وبين أن عديد الشركات والمصانع نالت شهادات الايزو وشهادات الجودة، وهي خطوة للإمام في دعم المنتج الفلسطيني والمحلي، وتكثيف العمل على تدريب وصقل مهارات العمال في دفع عملية الصناعة المحلية.

 

وأعرب الصفدي عن أمله بالوصول لمرحلة التصدير للعالم الخارجي ليصبح المنتج الفلسطيني منافس للمنتجات العالمية في الأسواق حول العالم.

 

ونبه إلى أن الاتحاد يدفع باتجاه دعم الصناعات الغذائية المحلية بتأهيل بعض المصانع لنيل الشهادات العالمية وشهادات المقاييس، وتقديم الدعم المادي والمعنوي للعامل المتضررين من جائحة كورونا.

 

فيما قال رئيس شركة هانوفر للألبان والصناعات الغذائية تامر الوادية إنه سيعمل ضمن عضويته للارتقاء في الصناعات الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، حتى إيصالها للعالم الخارجي، والعمل الجاد لخفض مستوى البطالة.

 

ونبه إلى أن المجلس سيطور العمل الغذائي الفلسطيني للحصول على شهادات دولية للمصانع حتى يتسنى له التصدير وتسويق المنتج الغذائي بأسواق تعود عليه بالفائدة المادية والمعنوية.

 

واختار الاتحاد باجتماعه مجلس إدارة جديد في غزة من خلال التزكية الشفوية من المشاركين بقطاع غزة والضفة الغربية، لمدة 3 أعوام متواصلة.

 

وضم المجلس الجديد عن غزة: تيسير الصفدي، وتامر الوادية، وإياد غبون، ومحمد الوادية .

التعليقات : 0

إضافة تعليق