العمل الخيري لــ "الجهاد " يواصل مشاريعه الإغاثية والإنسانية في قطاع غزة

العمل الخيري لــ
محليات

غزة / الاستقلال

تواصل لجنة المؤسسات والعمل الخيري لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين مشاريعها الاغاثية بقطاع غزة.

 

وشرعت اللجنة وبدعم من فاعلين خير بتنفيذ مشروعها الاغاثي الانساني للأيتام، وأبناء الشهداء، من خلال برنامج الكفالات والذي يستهدف قرابة الـ(100) يتيم من أبناء شعبنا.

 

وقال مسؤول لجنة المؤسسات والعمل الخيري منذر عزام، إن مشروع كفالة اليتم له أهمية كبيرة في الإسلام حيث اهتم الاسلام والقران الايتام، مستذكراً بوصية الرسول محمد عليه الصلاة والسلام بضرورة رعايتهم وكفالتهم.

 

وأكد عزام على أن هذه الكفالات ستستمر لمدة تسعة شهور، موضحاً أن برنامج كفالة اليتيم الذي ترعاه لجنة المؤسسات والعمل الخيري وفاعلين الخير جاء نظرا للأوضاع والظروف الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها قطاع غزة خاصة جراء الحصار المتواصل عليه.

 

هذا وتقدم عزام بالشكر والامتنان لكل من يساهم ويساعد في رسم البسمة على شفاه اليتامى مثمناً دورهم المتواصل والمستمر في العمل على تخفيف من معاناة الشعب الفلسطيني في هذه الظروف الصعبة.

 

ودعا عزام الخيّرين والميسورين من أبناء شعبنا بالالتفات إلى شريحة اليتامى وتقديم يد المساعدة والعون لهم حتى يتمكنوا من التغلب على الصعوبات المعيشية التي يمرون بها، مؤكدًا أن ذلك يأتي في سياق تعزيز صمود شعبنا على أرضه.

التعليقات : 0

إضافة تعليق