أهالي الشيخ جراح يعلنون موقفهم من "مقترح التسوية"

أهالي الشيخ جراح يعلنون موقفهم من
القدس

القدس المحتلة/الاستقلال:

أعلن أهالي حي الشيخ جراح في مدينة القدس المهددين بالتهجير من منزلهم رفض مقترح التسوية الذي قدمته محكمة الاحتلال العليا، ويتضمن الاعتراف بملكية الأرض المقامة عليها منازلهم لجمعية "نحلات شمعون" الاستيطانية.

 

 

وأكد الأهالي في بيان صحفي أن المقترح لا يشكل ضمانة بعدم تهجيرهم من بيوتهم، مضيفين أن التداعيات ستكون خطيرة في حال قبول هذا التسوية على بقية الأحياء المهددة ومنها: بطن الهوى والبستان في سلوان وكبانية أم هارون في الشيخ جراح وحي الأشقرية في بيت حنينا.

 

 

وطالب الأهالي السلطة الفلسطينية والمنظمات والقوى والفصائل والمؤسسات بتحمل مسؤولية توفير السكان اللائق لهم في حال أجبروا على ترك منازلهم بالقوة.

 

وأكدوا على أن الحكومة الأردنية قادرة على أن تلعب دوراً فاعلاً في لجم تغول الاحتلال في القدس باعتبارها الدولة الضامنة للاتفاق بين وزارة الأشغال والتعمير الأردنية سابقاً ووكالة الغوث واللاجئين عام 1956 ولم تستكمل إجراءات التمليك بسبب حرب حزيران 1967، وهي الوصية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

التعليقات : 0

إضافة تعليق