الضفة المحتلة: اتّحاد العاملين بـ "أونروا" يغلق مقارها لإشعار آخر

الضفة المحتلة: اتّحاد العاملين بـ
سياسي

الضفة المحتلة/ الاستقلال:

أعلن اتحاد العاملين العرب في وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" اليوم الثلاثاء إغلاق مقار إدارة الوكالة في الضفة الفلسطينية والقدس المحتلتَين حتى إشعار آخر؛ ردًا على فصل (158) معلم ومعلمة من حملة شهادة "الدبلوم".

 

وأفاد رئيس اتحاد العاملين في الوكالة جمال عبد الله أن خطوة الإغلاق جاءت بسبب فصل إدارة "أونروا" 158 معلم ومعلمة وحرمانهم من أتعاب نهاية الخدمة؛ بذريعة أنهم من حملة الدبلوم.

 

وأوضح عبد الله أن إدارة الوكالة تنصلت من الاتفاق الذي تم التوصل إليه مؤخرًا، بعد التفاوض مع المفوض العام "سكوت أندرسون" ومستشاره،

 

وأضاف أن الاتحاد أغلق مقر رئاسة وكالة الغوث في حي الشيخ جراح بالقدس، وتدريجيًا أغلقت بقية المقار في الخليل ونابلس ورام الله، لافتًا في الوقت ذاته إلى أن اتخاذ هذه الخطوة يأتي أيضًا بسبب تنصل إدارة الوكالة من اتفاقيتها بحماية العملة، نظرًا لخسارة الموظفين 12 % من الراتب نتيجة تآكل سعر صرف الدولار.

 

وأشار إلى أن أعضاء اتّحاد العاملين العرب والمعلمين والمعلمات الذين تم فصلهم، يعتصمون في مقار رئاسة "أونروا" الخمسة، مطالبًا إدارة الوكالة بالعودة عن قرارها أو إيجاد حلول عادلة ومنصفة للموظفين والمعلمين.

 

وتُقدم "أونروا" خدماتها لأكثر من 5 ملايين و900 ألف لاجئ فلسطيني، مسجل لديها في مناطق عملياتها الرئيسية الخمس، وهي: قطاع غزة، الضفة المحتلة، الأردن، سوريا، ولبنان.

التعليقات : 0

إضافة تعليق