زعيم منظمة إسرائيلية متطرفة يدعو لهدم قبة الصخرة نهاية مايو

زعيم منظمة إسرائيلية متطرفة يدعو لهدم قبة الصخرة نهاية مايو
القدس

القدس المحتلة /الاستقلال:

دعا زعيم منظمة "لاهافا" المتطرفة "بنتسي غوفشتاين" المستوطنين للاشتراك في "مسيرة الأعلام" السنوية المقررة نهاية شهر مايو/ أيار الجاري داخل البلدة القديمة من القدس، وهدم قبة الصخرة المشرفة داخل المسجد الأقصى المبارك.

 

وطالب، في منشور له عبر قناته في تطبيق "تلغرام"، المستوطنين بالمشاركة في "التظاهرة العارمة" بـ28 مايو، والذي يوافق "يوم توحيد القدس" لدى الاحتلال.

 

ووضع المتطرف "غوفشتاين" في خلفية المنشور صورة لقبة الصخرة وإلى جانبها جرافة تقوم بهدمها، وكتب: "سنأتي لهدم قبة الصخرة".

 

ويُعد "غوفشتاين" من تلاميذ الحاخام المتطرف "مئير كهانا" وناشط في منظمة "كاخ" المتطرفة، ومتهم بقتل فلسطينيين اثنين من قرية اللبن الشرقية عام 1990 بعد يوم واحد من اغتيال "كهانا"، واعتقل حينها لأسبوعين، وأفرج عنه بزعم "عدم كفاية الأدلة".

 

وفشلت "مسيرة الأعلام" عام 2021 بعد تنفيذ كتائب القسام تهديدها وقصف أهداف الاحتلال بمدينة القدس المحتلة برشقة صاروخية ردًا على الانتهاكات الإسرائيلية بالمدينة.

التعليقات : 0

إضافة تعليق