نشطاء يغردون على وسم شمس فلسطين في ذكرى استشهاد القائد الخواجة

نشطاء يغردون على وسم شمس فلسطين في ذكرى استشهاد القائد الخواجة
مقاومة

غزة / الاستقلال

أطلق إعلاميون ونشطاء فلسطينيون، مساء أمس الأربعاء، حملة على وسائل التواصل الاجتماعي، بعنوان "شمس فلسطين" في الذكرى السنوية الـ 27 لاستشهاد مؤسس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي القائد محمود الخواجة.

 

وتفاعل نشطاء وصحفيون فلسطينيون مع الحملة بالتغريد على وسم #شمس_فلسطين ، متداولين تصاميم ومحتويات تؤكد على ثبات نهج سرايا القدس الذي رسخه القائد محمود الخواجة من أجل مقارعة الاحتلال حتى دحره.

 

وتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي رثاء القائد الوطني د. رمضان شلح للشهيد القائد محمود الخواجا الذي قال فيه: "أخي محمود! يا شمس فلسطين تجري لمستقرها العربي الأعز، يا قمر الجهاد في منازل العاشقين..".

 

كما تناقلوا رثاء الشهيد د.فتحي الشقاقي للشهيد القائد محمود الخواجا، الذي قال فيه: "أخي محمود، لقد سفحوا دمك لأنك كنت عقبة أمام الشيطان الأميركي والصهيوني في إعادة تشكيل المنطقة على صورتهم وتلبية لمصالحهم، نعم هذا هو حجم محمود الخواجة الذي يجب أن تعرفوه وتعرفه كل الأمة".

 

وشددوا على أن الشهيد الخواجة كان البوصلة ولا يزال شعار الثبات ووهجّ الجهاد حتى تحرير فلسطين من الاحتلال الإسرائيلي، مؤكدين أنه قائد صنع المستحيل، وصنع من موته حياة.

 

وكان الاحتلال قد اغتال الشهيد القائد محمود الخواجة بتاريخ 22 يونيو 1995 بعد أن أسس في مطلع التسعينيات القوى الإسلامية المجاهدة "قسم" الجناح العسكري السابق لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين؛ ليرسخ بالعمليات الاستشهادية معادلة جديدة في العمل العسكري ضد الاحتلال، لا تزال مستمرة حتى يومنا هذا.

التعليقات : 0

إضافة تعليق