4 قتلى سودانيين برصاص الأمن في الخرطوم

4 قتلى سودانيين برصاص الأمن في الخرطوم
أخبار العالم

الخرطوم/ الاستقلال:

 

قُتل 4 متظاهرين ضد الانقلاب العسكري، جرّاء إصابتهم "برصاص مباشر في الصدر"، اليوم الخميس، في مدينة أم درمان بضاحية الخرطوم، وفق ما أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية.

 

وقالت اللجنة "بهذا يرتفع العدد الكلي لشهداء شعبنا الذين أحصتهم اللجنة (...) إلى 107"، منذ بدء الاحتجاجات التي تخرج بانتظام ضد الانقلاب العسكري الذي نفّذه قائد الجيش عبد الفتاح البرهان في 25 تشرين الأول/ أكتوبر.

 

وتظاهر الآلاف اليوم، مطالبين بإنهاء الحكم العسكري، في حين أطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المسيّل للدموع، وكانت خدمة الإنترنت مقطوعة.

 

وهتف المتظاهرون في الضاحية الشمالية الشرقية للخرطوم بشعارات من قبيل؛ "الشعب يريد إسقاط البرهان" و"لو مُتنا كلنّا، ما يحكمنا العسكر"، وفق ما أفادت وكالة "فرانس برس" للأنباء.

 

ففي 30 حزيران/ يونيو، تُصادف ذكرى انقلاب الرئيس السوداني السابق، عمر البشير على الحكومة المنتخبة ديمقراطيا عام 1989، وكذلك ذكرى التجمّعات الحاشدة عام 2019 التي دفعت الجنرالات على إشراك المدنيين في الحكم، بعدما كانوا قد أطاحوا بالبشير.

 

وكما في كل مرّة يُدعى فيها للتظاهر، كان من الصعب جدًا الوصول إلى خدمة الإنترنت والاتصالات، وانتشرت قوات الأمن في شوارع الخرطوم وضواحيها.

 

وشددت السلطات الإجراءات الأمنية في العاصمة الخرطوم وحولها من مدن، بالرغم من رفع حالة الطوارئ التي فرضت عقب الانقلاب.

 

وتشهد العاصمة السودانية والمناطق المجاورة لها احتجاجات شبه أسبوعية.

 

وتعاني البلاد من أزمة سياسية واقتصادية تتفاقم باضطراد منذ الانقلاب.

التعليقات : 0

إضافة تعليق