نائب عن فتح: "خونة ومُندسين" كَشفوا عن جرّار

نائب عن فتح:
سياسي

الضفة المحتلة/ الاستقلال:

اتّهم نائب عن حركة "فتح" من مدينة رام الله، اليوم الثلاثاء، من وصفهم بـ"الخونة والمندسين" في الكشف عن الشهيد أحمد جرار، الذي استشهد فجر اليوم، برصاص الاحتلال ببلدة "اليامون" بمدينة جنين، شمال الضفة الفلسطينية المحتلة.

 

النائب عن الحركة جهاد طملية وبمنشور على حسابه في "فيس بوك"، قال "إن جهاز الشاباك (الإسرائيلي) لم يكن ليصل إلى الشهيد أحمد جرار لولا استفادته من المعلومات الميدانية التي كانت تصله أول بأول عن طريق الخونة والمندسين"، في إشارة منه إلى استمرار التنسيق الأمني بين السلطة وقوات الاحتلال.

 

وذكر طميلة أن "جرار استطاع خلال شهر من المطاردة الساخنة أن يكسر هيبة المحتل ويتفوق على جيشه وعلى أجهزته الأمنية بكل ما تملكه من إمكانيات مادية وتكنلوجية". وأضاف: "رحم الله شهيدنا البطل، والموت والخزي والعار لكل العملاء والخونة والمندسين".

 

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، أكد لرئيسة حزب "ميرتس" اليساري الإسرائيلي "زهافا غالؤون" نهاية يناير الماضي، استمرار التنسيق الأمني مع "إسرائيل"، رغم تجديد المجلس المركزي الفلسطيني قراره بوقف التنسيق الأمني بكافة أشكاله.

 

وتُجمع الفصائل الفلسطينية على أن استمرار التنسيق الأمني مع الاحتلال كارثة وطنية وجريمة شعبية، تَحول دون اشتعال انتفاضة القدس في الضفة المحتلة. 

التعليقات : 0

إضافة تعليق