المدعو "أبو ليلة" وعميلَيْن آخرين

القضاء العسكري بغزة يبدأ أولى جلسات المحاكمة لقاتل "فقها"

 القضاء العسكري بغزة يبدأ أولى جلسات المحاكمة لقاتل
مقاومة

 غزة/ الاستقلال

بدأت المحكمة الدائمة في هيئة القضاء العسكري بقطاع غزة الاثنين بمحاكمة قتلة القيادي بكتائب القسام الجناح العسكري لحركة "حماس" الشهيد مازن فقها، والذي اغتيل أمام منزله غرب مدينة غزة، في 24 مارس 2017، على يد عملاء من "الشاباك" الإسرائيلي.

 

وقال النائب العام العسكري فضل الجديلي لوكالة "صفا" إن أولى جلسات محاكمة 3 متهمين بقتل الشهيد فقها بدأت صباح اليوم بعقد جلسة محاكمة للمتهم المباشر بتنفيذ عملية الاغتيال المدعو أشرف أبو ليلة.

 

وأضاف الجديلي أنه تم خلال الجلسة التي انتهت قبل ظهر اليوم تقديم البيانات من قِبل النيابة العامة بخصوص المتهم أبو ليلة، وذلك بحضور محامي الدفاع والمتهم والنيابة.

 

وأشار إلى أن جلسة محاكمة أخرى تجري لعميليْن أخريْن متهميْن في عملية الاغتيال، واللذيْن تم تكليفهما من قبل "الشاباك" بمراقبة وتتبع تحركات فقها قبل اغتياله على يد أبو ليلة، مبيناً أن  الجلستين منعقدتين، وأنه بعد انتهائهما سيتم تحديد الجلسة القادمة لمحاكمة القتلة.

 

وذكر المسؤول القضائي أن "هذه المحاكمة علنية ولا يوجد ما نخفيه"، لافتًا إلى أن العميليْن الآخريْن سيكونان معروفيْن في الفترة القادمة.

 

وكان جهاز الأمن الداخلي في غزة قد اعتقل عملاء "الشاباك" المتورطين بقتل فقها، كما وجه ضربة أمنية قوية لعملاء الاحتلال بعد إعلان فتح باب التوبة لهم مدة أسبوع.

 

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أعلن الخميس الماضي اعتقال القاتل المباشر للشهيد فقها، مؤكدًا أنه تلقى تعليماته المباشرة من الاحتلال.

 

وقال هنية في مؤتمر صحفي عقده أمام منزل الشهيد فقها، إنه سيتم تنفيذ الحكم العادل والقصاص من القاتل ومعاونيه وفق قاعدة "العدالة الثورية".

 

واغتيل فقها في 24 مارس الماضي بإطلاق الرصاص عليه في حي تل الهوى السكني في مدينة غزة، وحملت حركة حماس الاحتلال وعملائه المسئولية عن اغتياله.

التعليقات : 0

إضافة تعليق