وحدات القمع الإسرائيلية تقتحم قسمًا بسجن النقب

وحدات القمع الإسرائيلية تقتحم قسمًا بسجن النقب
الأسرى

رام الله / الاستقلال

اقتحمت وحدات القمع الإسرائيلية، اليوم الاثنين، سجن النقب، وأجرت فيه تفتيشات بمقتنيات الأسرى بشكلٍ استفزازي.

 

وقالت هيئة شؤون الأسرى، إن وحدات القمع اقتحمت قسم 2 بسجن النقب، وأجرت تفتيشات استفزازية داخل القسم، ونقلت الأسرى ووزعتهم على الأقسام الأخرى.

 

يُذكر أن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي صعدت في الآونة الأخيرة اقتحاماتها للمعتقلات؛ بهدف التنكيل بالأسرى وسلب منجزاتهم التي حققوها على مدار عقود، وإبقائهم في حالة عدم استقرار، وفرض مزيد من السيطرة عليهم.

 

وتستعين إدارة السجون بالوحدات الخاصة؛ لقمع الأسرى وهي: "المتسادا"، "درور"، "اليماز"، "اليمام" و"النحشون".

 

وتتركز مهمة تلك الوحدات "اقتحام غرف الأسرى، وتنفيذ عمليات ترهيب وقمع وتخريب والتعامل بوحشية مع الأسرى".

 

وحتّى نهاية أكتوبر/ تشرين أول 2022، بلغ عدد الأسرى في سجون الاحتلال نحو 4760 أسيرًا، بينهم 33 أسيرة، وقرابة الـ 160 طفلًا، و820 معتقلًا إداريًا بينهم 3 أسيرات و4 أطفال، وفقًا لمعطيات مؤسسات الأسرى وحقوق الإنسان.

التعليقات : 0

إضافة تعليق