فصائل المقاومة في غزة تتخذ إجراءات أمنية غير مسبوقة

فصائل المقاومة في غزة تتخذ إجراءات أمنية غير مسبوقة
مقاومة

غزة / الاستقلال

أفادت مصادر خاصة للميادين بأن "فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة تتخذ إجراءات أمنية غير مسبوقة"، وذلك على خلفية وقوع انفجارين أحدهما في محطة حافلات في القدس، والآخر قرب "مفترق راموت" عند مدخل القدس المحتلة.

 

وأضافت المصادر أنّه "في ظل تصاعد التطورات على الأرض، تستعد المقاومة لتصعيد كبير قد يتدحرج إلى حرب واسعة".

 

وقالت المصادر أيضاً إنّ "المقاومة تضع مجموعاتها الضاربة في حالة تأهب واستعداد لمواجهة أي طارئ".

 

وأعلنت وسائل إعلام عبرية، صباح اليوم، وقوع انفجارين في محطة حافلات في القدس، أسفر عن قتيل وعشرات الجرحى، إضافة إلى إصابات هلع.

 

وتابعت أن "انفجار وقع أيضاً في حي راموت في القدس المحتلة، وكان محاولة لشن هجوم مشترك".

 

وتحدث الإعلام الإسرائيلي عن "خشية كبيرة من تنفيذ عملية أخرى في القدس"، وأضافت: "ما حصل هو عملية منسقة جداً ومزدوجة، وهناك خشية من وجود عبوات أخرى في شوارع القدس".

التعليقات : 0

إضافة تعليق