قوات الاحتلال تقتحم بيت إكسا غرب القدس وتعتدي على المواطنين

قوات الاحتلال تقتحم بيت إكسا غرب القدس وتعتدي على المواطنين
القدس

القدس المحتلة / الاستقلال:

اقتحمت قوات الاحتلال، مساء اليوم الأربعاء، قرية بيت إكسا شمال غربي القدس المحتلة، وشرعت بتفتيش منازل فيها، واعتدت على سكانها.

 

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال اقتحمت عددا من المنازل في القرية وفتشتها، واعتدت على ساكنيها.

 

يشار الى أن قرية بيت إكسا يقطنها ألفا نسمة محاصرة بجدار الفصل العنصري، ولا يسمح سوى لأهلها بدخولها.

 

ويأتي الاقتحام للقرية بالتزامن مع وقوع عملية أسفرت عن تفجير العبوة بمحطة الحافلات،ما أدى لمقتل إسرائيلي و22 مصابًا آخرين، وصفت جراح 4 منهم بالحرجة والخطيرة.

 

وأغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، حاجز بيت إكسا شمال غربي مدينة القدس المحتلة، ما تسبب بعرقلة حركة تنقل المواطنين وتعطيل أعمالهم وحياتهم اليومية.

 

وأفادت مصادر مقدسية، بأن قوات الاحتلال أغلقت الحاجز المذكور على فتراتٍ، وفتشت بشكلٍ دقيق مركبات المواطنين، التي سُمح لها بالمرور بعد عِدة ساعات من التوقيف والاحتجاز.

 

وتفرض قوات الاحتلال على بلدة بيت إكسا حصارًا مشددًا يتمثّل بجدار الفصل العنصري، كما تعزلها عن الضفة الغربية، وتستولي على معظم أراضيها لصالح التوسع الاستيطاني وبناء المستوطنات.

 

وتشهد مُدن وقرى وبلدات الضفة الغربية والقدس المحتلتين، حالةً من الغضب الشعبي والتوتر الملحوظ، رفضًا واستنكارًا لاعتداءات قوات الاحتلال وقُطعان المستوطنين بحق المواطنين وممتلكاتهم، وقيامهم بحملة اعتقالات متكررة، في ظل صمتٍ عربي مخزٍ عن لجم الاحتلال لوقف ممارساته العنصرية بحق الفلسطينيين.

 

جدير بالذكر أن انتهاكات الاحتلال تُشكل انتهاكًا صارخًا لقواعد القانون الدولي الإنساني، وتعديًا صارخًا على الحقوق المكفولة بموجب الاتفاقات الدولية، ما يتطلب ضغطًا جادًا على الاحتلال لاحترام حالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية.

التعليقات : 0

إضافة تعليق