الجهاد الإسلامي تهنئ الأسير أحمد نزال بحريته

الجهاد الإسلامي تهنئ الأسير أحمد نزال بحريته
سياسي
جنين/ الاستقلال:
شارك وفد من حركة الجهاد الإسلامي في بلدة قباطية بمحافظة جنين بتقديم التهنئة والمباركة للأسير المناضل أحمد طلعت نزال بحريته عقب قضاء 16 عاماً في سجون الاحتلال.
 
وفي كلمة له وجه القيادي المحرر خضر عدنان التحية إلى أبناء بلدة قباطية ورجالها الذين سطروا أروع الملاحم مع الاحتلال، مستذكرآ شهداءها واستشهادييها حمزة أبو الرب ورائد زكارنة ومحمود نزال وصلاح زكارنة.
 
وقال القيادي عدنان خلال كلمته، إن قباطية الصمود تتزين اليوم بالمقاومة واجتماع المجاهدين وسلاح الشرفاء والثوار، مضيفاً لأهالي الشهداء والأسرى: لو أضأنا أصابعنا شموعاً لكم يا سادتنا لن نوفيكم حقكم.
 
كما وجه القيادي عدنان التحية لجنين ومخيمها ومجاهديها وعلى رأسهم مجاهدي كتيبة جنين، وإلى شهداء السرايا القادة في قطاع غزة خالد منصور وتسيير الجعبري الذي ارتقوا في معركة وحدة الساحات.
 
يشار إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت المحرر نزال عام 2006 وحكمت عليه محكمة الاحتلال بالسجن الفعلي لـ 16 عاماً.

التعليقات : 0

إضافة تعليق