بيروت: "الجهاد" تحيي الذكرى الـ87 لاستشهاد الشيخ "القسام"

بيروت:
سياسي

 بيروت/ الاستقلال:

 أحيَّت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين -  ساحة لبنان، الذكرى السنوية الـ87 لاستشهاد الشيخ الثائر عز الدين القسام، وذلك في مجمع مسجد الفرقان بالعاصمة بيروت بحضور لفيف من كوادر وأعضاء الحركة.

 

وفي كلمة ألقاها مسؤول حركة الجهاد الإسلامي في الساحة اللبنانية الشيخ "علي أبو شاهين" أكد  أن دماء الشيخ القسام التي سالت في بلدة يعبد بمدينة جنين وما قدمه من نموذج جهادي في مواجهة الاستكبار العالمي والمشروع الصهيوني في فلسطين شكلت منارةً وشعلةً اهتدت بها الأجيال الثائرة".

 

وقال أبو شاهين خلال الندوة الثقافية التي حملت عنوان "الجهاد الإسلامي من القسام إلى كتيبة جنين"، إن "القسام أرسى مشروع المقاومة والجهاد في فلسطين ضد الاحتلال ودفع دمه ضريبة لذلك حتى أصبح عنواناً لكل مقاوم في فلسطين".

 

وبين القيادي في الجهاد الإسلامي أن حركته استلهمت من الفكر الثائر الذي حمله الشيخ القسام في مسيرة نضالها وهي ما زالت في حالة اشتباك مستمر مع المحتل".

 

واعتبر أبو شاهين أن معركة الشجاعية، مرورا بانتفاضة الأقصى وما خاضته حركة الجهاد الإسلامي من معارك مشرفة وما نفذته من عمليات وصولا إلى معركة وحدة الساحات، ما هي إلا تأكيداً على الخيار الذي استشهد من أجله عز الدين القسام".

 

وشدد على أن حركة الجهاد أبقت جذوة الصراع مشتعلة ضد الاحتلال، لافتاً إلى أن ما نشهده حالياً في مخيمات ومدن الضفة من اشتباكات  يقودها الشباب المجاهد والكتائب المقاتلة كـ  جنين ونابلس وبلاطة وطوباس وجبع ومجموعات عرين الأسود ما هي إلا استجابه لرسالة القسام التي حافظت عليها حركة الجهاد والمقاومة في فلسطين".

التعليقات : 0

إضافة تعليق