تضارب حول اقتراب "البرغوث" من التعاقد مع نادٍ جديد

تضارب حول اقتراب
رياضة

لندن / الاستقلال

تضاربت الأنباء حول اقتراب اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي "البرغوث" نجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي من التعاقد مع نادٍ جديد خلال الفترة المقبلة.

 

وينتهي عقد ميسي مع النادي الفرنسي في صيف 2022، ويستطيع التوقيع مع نادٍ جديد، بدءًا من يناير المقبل.

 

فقد قالت صحيفة "التايمز" البريطانية إن نادي إنتر ميامي الأميركي على وشك التعاقد مع ليونيل ميسي، وأشارت إلى أن المفاوضات بين الطرفين في تقدم، واللاعب الأرجنتيني سيحصل على أعلى راتب في تاريخ الدوري الأميركي.

 

وأوضحت أنه رغم دخول إنتر ميامي في مفاوضات للتعاقد مع كريستيانو رونالدو، المهاجم السابق لمانشستر يونايتد الإنجليزي، عقب فسخ عقده مع "الشياطين الحمر"، لكن يظل ميسي الهدف الأول للنادي الأميركي.

 

لكن مقربون من ميسي، وفقًا لصحيفة "ماركا" الإسبانية نفوا الأنباء التي تزعم أن اللاعب قريب من الاتفاق مع إنتر ميامي، مؤكدين أن "البرغوث" لم يتحدث مع أي نادٍ حتى الآن.

 

يذكر أن العديد من التقارير ربطت ميسي أيضًا بالتفاوض مع مسؤولي برشلونة الإسباني، من أجل العودة إلى ملعب "كامب نو" في الصيف المقبل.

التعليقات : 0

إضافة تعليق