"الاقتصاد" و"الصحة" تحذران من حمص "الصبار" الإسرائيلي

اقتصاد وأعمال

رام الله / الاستقلال

حذرت وزارتا الاقتصاد الوطني والصحة الفلسطينية اليوم الأربعاء، المواطنين من شراء واستهلاك منتوجات الحمص والطحينة الإسرائيلية "صبار" بعد الاشتباه بوجود بكتيريا "السالمونيلا".

 

وأكدت وزارة الاقتصاد في بيانٍ صدر عنها، على سحب هذا المنتج من الأسواق الفلسطينية حيثما وجد، علاوة على إخضاعه للفحص المخبري.

 

ودعت التجار لعدم تسويق هذا المنتج بمختلف أنواعه؛ حفاظًا على صحة وسلامة المستهلك، مشددةً أن المخالفين للقرار سيكونون تحت طائلة المسؤولية.

 

وطالبت المواطنين باستخدام المنتجات الفلسطينية التي تتميز بالجودة العالية وتلبي الاشتراطات الصحية، وتخضع للفحوصات الدورية.

 

يُذكر أن وزارة الاقتصاد سحبت خلال العام الجاري عدداً من المنتجات الإسرائيلية، بعد اكتشف وجود "سالمونيلا" فيها ما يشكل خطراً على صحة وسلامة المواطنين.

التعليقات : 0

إضافة تعليق