الاحتلال يخطر بوقف العمل بثلاثة منازل جنوب الخليل

الاحتلال يخطر بوقف العمل بثلاثة منازل جنوب الخليل
سياسي

الخليل / الاستقلال

أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، بوقف العمل في ثلاثة منازل قيد الإنشاء قرب يطا جنوب الخليل.

 

وقال منسق لجنة الحماية والصمود في مسافر يطا فؤاد العمور، إن الاحتلال أخطر بوقف البناء والعمل في ثلاثة منازل في تجمع "أم لصفة" ببلدة "خلة المية"، شرق يطا بحجة البناء بدون ترخيص.

 

وأشار "العمور" إلى أن الإخطارات طالت منزلين قيد الإنشاء بمساحة 260 مترًا، ومرافق بئر مياه للفلسطيني محمد حسن أبراهيم داود.

 

وأوضح أن جنود الاحتلال أخطروا المواطن إسماعيل جبر سلامة محمد بوقف البناء في منزل تبلغ مساحته ١٨٠ مترًا مربعًا، ووقف العمل في مرفق "بركس"، تبلغ مساحته 80 مترًا.

 

وصعد الاحتلال اعتداءاته بحق المواطنين في قرى وخرب مسافر يطا جنوب الخليل من خلال هدم المنازل والمنشآت، ومنع المواطنين من البناء، وحرمانهم من الكهرباء ومياه الشرب لحملهم على الهجرة وترك منازلهم وأراضيهم لصالح توسيع البؤر الاستيطانية.

 

وتقول مؤسسات حقوقية فلسطينية ودولية إن سلطات الاحتلال تقيد البناء الفلسطيني في الضفة، من خلال فرض قيود واسعة على رخص البناء، بالمقابل فإنها تُشير إلى تصعيد كبير في رخص البناء الممنوحة لإقامة مستوطنات إسرائيلية هناك.

 

فخلال شهر نوفمبر/ تشرين ثاني المنصرم أصدرت سلطات الاحتلال 57 إخطارا بالهدم ووقف البناء في الضفة الغربية بحجة البناء دون ترخيص، وهو ما اعتبرته هيئة مقاومة الجدار والاستيطان ارتفاعًا قياسيًا مقارنة بشهر أكتوبر/ تشرين أول الماضي.

التعليقات : 0

إضافة تعليق