نتنياهو يُقيل أرييه درعي من منصبيه امتثالاً لقرار المحكمة العليا

 نتنياهو يُقيل أرييه درعي من منصبيه امتثالاً لقرار المحكمة العليا
عين على العدو

القدس المحتلة/الاستقلال:

أقال رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، اليوم الأحد، رئيس حزب شاس، أرييه درعي، من منصبيه كوزير للداخلية والصحة، بموجب قرار المحكمة العليا، يوم الأربعاء الماضي بإلغاء قرار نتنياهو تعيين درعي وزيرًا.

 

ووامتنع نتنياهو عن التطرق إلى قرار المحكمة العليا، وتحدث نتنياهو في بداية اجتماع الحكومة عن لقائه مع مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان، قائلاً: "إنّه تحدث معه حول فرص جدية للسلام مع جيراننا".

 

وبعد انتهاء نتنياهو من افتتاح الاجتماع، وخروج الصحفيين والمصورين من القاعة، دخل درعي إلى اجتماع الحكومة. ويعقد اجتماع الحكومة من دون مشاركة الوزراء عن حزب الصهيونية الدينية احتجاجًا على إخلاء جيش الاحتلال للبؤرة الاستيطانية العشوائية. ولم يتطرق نتنياهو إلى مقاطعة هؤلاء الوزراء، كما لم يتطرق إلى المظاهرة ضد حكومته التي جرت في تل أبيب، مساء أمس، بمشاركة أكثر من ألف شخص.

 

 

وبعثت المستشارة القضائية للحكومة، غالي بهاراف ميارا، رسالة إلى نتنياهو في أعقاب قرار المحكمة العليا بإلغاء تعيين درعي وزيرًا، وشددت على أن نتنياهو لا يمكنه تولي منصبي درعي كوزير للداخلية والصخة، بسبب خضوعه لمحاكمة في مخالفات جنائية يتهم فيها بالرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة، وأن عليه تعيين شخصين مكان درعي.

التعليقات : 0

إضافة تعليق