اتفاق مصري تركي على عودة العلاقات بين البلدين

اتفاق مصري تركي على عودة العلاقات بين البلدين
أخبار العالم

القاهرة / الاستقلال

قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، أنه اتفق مع وزير الخارجية التركي، مولود شاويش أوغلو، على تطبيع العلاقات بين البلدين.

 

وقال شكري، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي، اليوم السبت، خلال زيارة الأخير للقاهرة، إنه سيتم بدء مرحلة جديدة من العلاقة بين البلدين.

 

وأكد الوزيران، أن بلديهما سيعملان على تبادل السفراء قريباً، مع وجود أرضية صلبة وإرادة سياسية جادة لإنهاء الخلاف.

 

وبحث الوزيران خلال اجتماعهما ملفات متعددة، أهمها الملف الاقتصادي والطاقة والشأن العسكري.

 

وأضاف وزير الخارجية المصري أن اللقاءات بحثت القضايا الإقليمية، أبرزها القضية الفلسطينية والأزمة الليبية وسوريا والعراق والاتفاق الإيراني السعودي الأخير.

 

ورحّب وزير الخارجية التركي بالجهود المصرية والأردنية المبذولة لخفض التوتر والتصعيد في فلسطين مع اقتراب شهر رمضان المبارك.

 

يذكر أن العلاقات المصرية التركية شهدت ركوداً استمر لنحو 10 سنوات، بعد خلافات في وجهات النظر حول عدد من القضايا والملفات الإقليمية.

التعليقات : 0

إضافة تعليق