خلافاً للنظريات السابقة..

 نظرية: كلما اقتربنا من الشمس انخفضت الحرارة

 نظرية: كلما اقتربنا من الشمس انخفضت الحرارة
تكنولوجيا

الاستقلال/ وكالات

قد يبدو غريباً لنا عندما نتحدث عن الشمس وحرارتها الملتهبة، وخصوصاً عند الحديث عن اقترابنا منها في ظل كمية اللهب المنبعث منها. إذ يظن الجميع أن سطح الشمس أكثر سخونة من الغلاف الجوي الخارجي ومن أي شيء، ولكن ثبت أن هذا غير صحيح.

 

النظرية الجديدة تقول بأن الشمس لا تعمل بهذه الطريقة،  إذ أن “الفوتوسفير” وهو السطح الشمسي في الواقع حار جداً. حيث تبلغ حرارته بين 3700 إلى 6200 درجة مئوية، لكن كلما ابتعدنا عن سطح الشمس، كلما ازدادت سخونة الجو في الطبقة الخارجية في الغلاف الجوي، وترتفع درجة الحرارة إلى درجة مذهلة، تبلغ 500 ألف درجة مئوية، وذلك حسب موقع “howstaffworks” الأمريكي.

 

وفي السياق، كلنا يعلم أنه إلى جانب الشمس، تظهر بعض النجوم الأخرى على هذا النمط الغريب أيضًا، وجاهد العلماء، لفترة طويلة، لمعرفة السبب، وطوروا فرضية معينة، تقول إن توزع الموجات المغناطيسية الديناميكية الطاقة من أسفل “الفوتوسفير” مباشرة إلى الطبقة الخارجية للغلاف الجوي، مثل قطار سريع بدون توقف.

التعليقات : 0

إضافة تعليق